البرلمان البريطاني يوافق على تأجير برج "بيغ بن"

البرلمان البريطاني يوافق على تأجير برج "بيغ بن"

ينوي المشرعون البريطانيون تأجير البرج الذي يحتوي على ساعة "بيغ بن" الشهيرة، في ساحة البرلمان وسط لندن.

وقالت صحيفة "ديلي ميل"، اليوم الثلاثاء، إن النواب البريطانيين يريدون تأجير البرج لشركات الإنتاج السينمائي بإطار خطط لجمع 3 ملايين جنيه إسترليني إضافية في العام، من خلال جعل قصر "وست منستر"، الذي يحتوي على مبنى البرلمان، يعمل تجاريا كمنطقة لجذب الزوار.

وأشارت إلى أن الفكرة جاءت بعد إلغاء الاقتراحات بفتح برج "بيغ بن" أمام الزوار مقابل رسوم، وزادت من احتمال استخدام الجرس والبرج كموقع لأفلام الإثارة.

3 ملايين جنيه إسترليني لإجراء إصلاحات في مبنى "وست منستر" التاريخي

وأضافت الصحيفة أن فكرة تأجير برج "بيغ بن" حظيت بموافقة النواب بعد مناقشة خطط لإخلاء المبنى من أجل إجراء إصلاحات أساسية لتغطية تكاليفها، والتي قدّر بأنها ستصل إلى 3 ملايين جنيه إسترليني من أموال دافعي الضرائب، وستبدأ بعد وقت قصير من الانتخابات العامة المقبلة.

وقالت إن النواب البريطانيين يناقشون اقتراحات أخرى، من بينها تأجير قاعات الطعام الفخمة في البرلمان، وفتح قاعة "وست منستر"، التي تُعد أقدم جزء في البرلمان، أمام الزوار مقابل رسوم.

وأُعيد تسمية برج "بيغ بن" رسميا بـ "برج إليزابيث" في حزيران الماضي، تكريما للملكة بمناسبة يوبيلها الماسي، وجلوسها على العرش مدة 60 عامًا.

و"بيغ بن"، هو الاسم المستعار للجرس الكبير الذي يزن 13.5 طن في الساحة اللندنية الشهيرة الواقعة شرق مبنى البرلمان البريطاني، والاسم الحقيقي لبرجها هو برج "القديس ستيفن".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018