نواب اليمين يستغلون خدمات مجلي وهبي في ترجمة بيانات التجمع لشن حملة تحريض على التجمع والنائب بشارة..

نواب اليمين يستغلون خدمات مجلي وهبي في ترجمة بيانات التجمع لشن حملة تحريض على التجمع والنائب بشارة..

يشن عضو الكنيست مجلي وهبة من حزب "كديما" في الايام الأخيرة حملة وشاية تحريضية وإفتراء دموي في الكنيست ووسائل الاعلام الاسرائيلية على التجمع الوطني الديمقراطي ورئيسه النائب د. عزمي بشارة. وادعى خلالها ومن على منصة الكنيست أن التجمع يتلقى اموالاً ودعما من حزب الله اللبناني، وأن بيانات التجمع أسوأ من بيانات حزب الله في لبنان!

وجاء تحريض وهبة على اثر المظاهرة التي نظمها التجمع الوطني الديمقراطي يوم السبت الماضي إحتجاجاً على المجازر الوحشية التي يرتكبها جيش الاحتلال الاسرائيلي في قطاع غزة، والعدوان الذي يقوم به هذا الجيش ضد الشعب اللبناني.

واستمراراً لمساعي الوشاية الحثيثة التي يبذلها لدى رؤسائه منذ السبت، قام وهبة يوم أمس (الأثنين) بترجمة بيان التجمع المذكور الذي دعا في إلى المشاركة في المظاهرة، ثم قام بتوزيعه أعضاء الكنيست ووسائل الاعلام!

كما ادعى وهبة ان التجمع يحرض ضد الدولة العبرية وجيشها.

وقد استغل نواب اليمين خدمات وهبة لترجمة وطباعة وتوزيع بيانات التجمع لينضموا الى حملة التحريض على التجمع.

وقال وهبة على منصة هيئة الكنيست في تحريض دموي إن "عضو الكنيست عزمي بشارة يجول هناك (لبنان)، وإن حزب الله يدعمه مالياً. وعندما قرأت البيان لم اصدق انّ بيانا كهذا يوزع في دولة اسرائيل، فهو أسوأ من البيانات التي يوزعها حزب الله في لبنان"!!

وقال وهبة إنه ينوي تقديم شكوى للجنة الطاعة في الكنيست ضد التجمع الوطني الديمقراطي، وذلك لنيل المزيد من إعجاب اسياده في اليمين الاسرائيلي وفي أجهزة الأمن التي قضى حياته في خدمتها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018