المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها يشارك في مؤتمر لتنمية الثروة الحيوانية في أفريقيا

المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها يشارك في مؤتمر لتنمية الثروة الحيوانية في أفريقيا

شارك المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها، وللمرة الثانية، في مؤتمر "الثروة الحيوانية" الذي عقد في مدينة بورينا في إثيوبيا واستمر عشرة أيام.
وشارك في المؤتمر ممثلون عن 18 دولة افريقية من بينهم وزراء ومحاضرون وخبراء ومهنيون في مجال الثروة الحيوانية ومدير اتحاد الجمعيات الزراعية للحوض الإفريقي.
وقد شارك في المؤتمر من المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها إبراهيم الأطرش رئيس لجنة أصحاب المواشي وإبراهيم أبو كف.
وتم خلال هذا المؤتمر تبادل الخبرات والأفكار بين الحضور في مجال الثروة الحيوانية، وكيفية تحسين النوعية وملاءمتها للظروف البيئية والجغرافية لكل بلد وبلد وذلك عن طريق هندسة الجينات للماشية للحصول على أكبر مردود اقتصادي للمزارع والبلد.
وتخلل هذا اللقاء محاضرات وندوات ثقافية في مجالات عدة منها: التسويق ومكافحة الأمراض وتحسين السلالات والتعامل مع ظاهرة الجفاف.
قام ممثلو المجلس الإقليمي بإطلاع الحضور على الاوضاع في القرى غير المعترف بها والزراعة وتربية الماشية في القرى غير المعترف، والتحديات التي تمر فيها الثروة الحيوانية.
وفي حديث مع إبراهيم الأطرش رئيس لجنة أصحاب المواشي قال: "كانت زيارة مهمة جدا لتبادل الخبرات، حيث إنني استغربت من التنظيم الموجود في دول أفريقيا وخاصة لأصحاب المواشي، وقد كانت محاضرات عدة، كما كان لنا مداخلة بينا فيها الأوضاع والاضطهاد الذي نعيش، وكانت لنا مقابلات في راديو وتلفزيون إثيوبيا، ومن هنا نناشد أهلنا بالوحدة والتنظيم لنسمو بمصدر عيش مهم جدا إذا ما استغللناه بالشكل المطلوب".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018