النائب د.زحالقة يطالب أولمرت بوقف الاعتداءات على مقابر البروة..

النائب د.زحالقة يطالب أولمرت بوقف الاعتداءات على مقابر البروة..

بعث النائب د. جمال زحالقة، رئيس كتلة التجمع البرلمانية، برسالة عاجلة الى إيهود أولمرط، رئيس الوزراء الاسرائيلي، طالبه فيها بوقف الاعتداءات على المقابر والمقدسات الخاصة بالعرب من مسلمين ومسيحيين.

وأدان زحالقة بشدة الاعتداء على مقبرة قرية البروة المهجرة، مؤكداً أنّ "أعمال التجريف في المقبرة الاسلامية والمقبرة المسيحية في القرية هي مس خطير بالمقدسات، ومحاولة لمحو آثار الوجود الفلسطيني واستهتار حقير بمشاعر العرب، خاصة أهالي البروة الذين هجروا عام 48 إلى القرى المجاورة ويقومون على الدوام بزيارة المقبرة وصيانتها".

ووصف النائب زحالقة تجريف القبور بأنه "عمل همجي وعنصري يدل على العقلية المسيطرة في المؤسسة الإسرائيلية وتعاملها مع الفلسطينيين اينما كانوا، أحياء كانوا أم أمواتا، فإسرائيل تريد أن تمحو أي أثر للوجود الفلسطيني".

وقال زحالقة: "على مدى أكثر من نصف قرن تقوم السلطات الاسرائيلية بالاعتداء على المقدسات والاوقاف وبتجريف البيوت والمقابر والمساجد التي تبقت بعد النكبة".

وتساءل زحالقة: "ماذا كانت اسرائيل ستفعل لو جرى تجريف مقابر يهودية في اي مكان في العالم؟ أم أنها تعتقد ان قبور اليهود تعز عليهم أكثر مما تعز المقابر الخاصة بالعرب على العرب من المسلمين والمسيحيين؟".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018