جرافات الهدم الإسرائيلية تقوم بأعمال تجريف وهدم في معرض الأمير للسيارات في كفر كنا

جرافات الهدم الإسرائيلية تقوم بأعمال تجريف وهدم في معرض الأمير للسيارات في كفر كنا

أقدمت سلطات "التنظيم والبناء"، الليلة الماضية، على تجريف الجدار المحيط بمعرض الأمير لتجارة السيارات، عند مفترق كفر كنا، في منطقة الناصرة.

وأفاد شهود عيان أنه عند منتصف الليلة الماضية، داهمت جرافات يتقدمها عدد من رجال الشرطة، الموقع المذكور، وأخذت تهدم الجدار المحيط بمعرض السيارات، مصنوع من الباطون ( الإسمنت) والسياج الحديدي، وكذلك قامت بتجريف أرضية المعرض أيضا في الأماكن التي لم يتم إيقاف السيارات بها. كما وتم اقتلاع الأشجار المحيطة بالمكان.

يُذكر أن معرض الأمير للسيارات عمل طيلة سنوات داخل قرية كفركنا، وبسبب أزمة السير وضيق المكان، أقدم أصحاب المعرض على إنشاء المعرض الجديد قبل نحو عامين. إلا أن سلطات "التنظيم والبناء" عارضت إعطاء التراخيص اللازمة، بحجة أن الأرض غير معدة للاستعمالات الصناعية والتجارية، كونها أرضا زراعية!.
من ناحيتهم أعرب أصحاب المعرض عن سخطهم الشديد من هذه الخطوة التي وصفوها بالظالمة، وأدعو أن قرار الحكم بهدم المكان صدر يوم أمس، الثلاثاء" صباحا. وكانت نيتهم تتجه لتقديم استئناف على هذا القرار، لكن الخطوة السريعة والمفاجئة التي قامت بها السلطات فوتت عليهم هذه الفرصة .

هذا ويعتزم أصحاب المعرض تنظيم وترتيب المكان من جديد، ومواصلة العمل في نفس الموقع، لأنهم لا يملكون مكانا بديلا للعمل فيه، والذي يشكل مصدر رزقهم .


.....