لجنة المتابعة: عدد من السفارات الاجنبية تعلن تجاوبها ومشاركة ممثليها في مسيرة عرابة في ظِلَّ الإضراب العام

لجنة المتابعة: عدد من السفارات الاجنبية تعلن تجاوبها ومشاركة ممثليها في مسيرة عرابة في ظِلَّ الإضراب العام

أعلن عدد من ممثلي سفارات بعض الدول في البلاد عن تجاوبهم وعزمهم المشاركة في المسيرة المركزية القطرية في قرية عرابة، في الذكرى السنوية التاسعة ليوم القدس والأقصى يوم الخميس القادم (09/10/1)، كما أعلن بعضهم عن رغبتهم في القيام بجولة في عددٍ من المدن والقرى العربية، خلال الإضراب العام للجماهير العربية في اليوم نفسه..

جاء ذلك ردّاً على الرسائل التي بعثها، قبل يومين، رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد زيدان، الى جميع السفراء والبَعثات الدولية الممثَّلة في تل ابيب، يُطْلِعهم خلالها على دوافع وخلفيات إعلان الإضراب العام للجماهير العربية، في الذكرى السنوية التاسعة ليوم القدس والأقصى، ويستعرض خلالها أبرز قضايا ومواقف الجماهير العربية الفلسطينية في إسرائيل، في مواجهة السياسة الرسمية الإسرائيلية تجاههم، والتهديدات التي تُحيق بهذه الجماهير بِما هو أبعد وأخطر من سياسة التمييز العنصري والقومي.. وفي نهاية رسالته، دعا زيدان جميع السفراء والبَعثات الدولية الى مُشاركة الجماهير العربية في مسيرتهم الاحتجاجية، خلال الإضراب العام، في قرية عرابة يوم الخميس القادم..

من ناحية أُخرى، أفاد مكتب لجنة المتابعة العليا، أن بعض السفارات التي عَبَّرت عن مشاركتها طلبت عدم ذكرها بالاسم، في هذه المرحلة، خشية التدخُّل وتفعيل ضغوطات إسرائيلية رسمية عليها للحيلولة دون مشاركتها..!؟

يشار إلى أن النائب د. جمال زحالقة توجه برسائل خطية إلى منظمات دولية وحركات تضامن دولية للمشاركة في نشاطات إحياء ذكرى هبة القدس والأقصى التي ستنظم يوم الخميس الأول من أكتوبر/ تشرين الأول القريب.