بلدية سخنين واللجنة الشعبية تدعو الأحزاب السياسية لتوحيد الراية في يوم الأرض

بلدية سخنين واللجنة الشعبية تدعو الأحزاب السياسية لتوحيد الراية  في يوم الأرض

بمشاركة اللجنة الشعبية وممثلين عن القوى السياسية وذوي الشهداء، عقدت بلدية سخنين مساء أمس، الاثنين، اجتماعا لها بحثت فيه الترتيبات اللازمة لإنجاح المسيرة والمهرجان المركزي لإحياء يوم الأرض الخالد في الثلاثين من آذار.

رئيس البلدية، مازن غنايم، أكد للحضور الالتزام بقرارات لجنة المتابعة العليا بكل ما يتعلق بفعاليات يوم الأرض، وبشكل خاص المهرجان المركزي الذي أقرته لجنة المتابعة في مدينة سخنين، منوها إلى أن لجنة المتابعة لم تقر الإضراب العام..!

ومن جهته د.غزال أبو ريا، الذي أدار الاجتماع، دعا إلى المشاركة الفعالة في المسيرة والعمل على إنجاح المهرجان.

كما أجمع الحضور على أهمية توحيد الراية والابتعاد عن رفع الشعارات والإعلام الحزبية والسير تحت علم واحد وراية واحدة احتراما للشهداء وقدسية يوم الأرض.

فيما رأت أوساط أن عدم إعلان الإضراب العام في هذا اليوم التاريخي والمفصلي في حياة عرب الداخل هو أمر مخجل، ومن شأنه أن يمس بمكانة الشهداء وبقدسية يوم الأرض، وأن أسباب و مبررات استمرار بعض الأوساط السياسية في لجنة المتابعة رفض الإضراب العام في كل سنة إنما هو إفراغ هذا اليوم من مضمونه ومعناه الكفاحي تحت مبررات واهية وذرائع غير مقنعة.