تجسيدا للتواصل القومي: التجمع يرحب بدعوة القذافي لممثلي عرب 48 لزيارة ليببيا

تجسيدا للتواصل القومي: التجمع يرحب بدعوة القذافي لممثلي عرب 48 لزيارة ليببيا

أكد بيان صادر عن المكتب السياسي للتجمع الوطني الديمقراطي على ترحيب التجمع بدعوة الرئيس الليبي ورئيس القمة العربية معمر القذافي لممثلي عرب 48 لزيارة ليبيا.

وكان المكتب السياسي للتجمع قد عقد اجتماعا له في مدينة الناصرة، يوم أمس الإثنين، وأصدر في أعقابه بيانا ثمن دعوة القذافي باعتبارها تجسيداً للتواصل القومي العربي، الذي كان ولا زال من اهم مبادئ الحركة الوطنية والتيار القومي في الداخل الفلسطيني.

كما أدان بيان المكتب السياسي بشدة الحكم الذي فرضته المحكمة على راوي سلطاني، والذي جاء في أعقاب التحريض الذي تعرض له سلطاني من قبل الإعلام والساسة في اسرائيل، الذي قاموا بتهويل قضيته ووصفها بأنه من اخطر القضايا الأمنية، في محاولة لقمع تواصل الشباب مع العالم العربي.

وأكد البيان على أنه قد جرى تضخيم القضية بدوافع سياسية لردع الشباب عن العمل الوطني. وعبر التجمع عن تضامنه مع راوي سلطاني ومع عائلته، التي وقفت موقفاً وطنيا مشرفاً في تصديها للتحريض الدموي والتهديدات العنصرية.

كما دعا التجمع في بيانه إلى أوسع مشاركة جماهيرية في مسيرة العودة التي ستنطلق من مدينة الطيرة وصولاً إلى قرية مسكة المهجرة. ويؤكد التجمع على ضرورة تحدي القوانين والتهديدات التي تهدف إلى ردع أهلنا عن المشاركة في فعاليات ذكرى النكبة.

وأقر المكتب السياسي للتجمع التحضيرات للاحتفال بالذكرى الخامسة عشرة لانطلاقة التجمع، وذلك في الثلاثين من نيسان في قاعة "سميراميس" في مدينة شفاعمرو. وسيتخلل المهرجان كلمات سياسية وفقرات فنية ملتزمة.