افتتاح معسكر الشباب القومي الحادي عشر لشبيبة التجمع

افتتاح معسكر الشباب القومي الحادي عشر لشبيبة التجمع

افتتح يوم أمس، الخميس، معسكر الشباب القومي الحادي عشر الذي ينظمه التجمع الوطني الديمقراطي سنويا لشبيبته (اتحاد الشباب الوطني الديمقراطي) في مدينة رام الله لتستمر أعماله لمدة ثلاثة أيام في فندق الروكي.

ويعتبر معسكر الشباب القومي الذي يشارك فيه أكثر من 120 شابا وشابة من مختلف البلدات العربية ملتقى سنويا لأعضاء اتحاد الشباب ورافعة مركزية في عملية بناء هويتهم الفلسطينية وشخصيتهم الحزبية والقيادية وتنظيمهم كذراع شبابية نوعية لحزب التجمع، حيث أنه الملتقى السنوي الجامع للنخب الشبابية التجمعية من كافة الفروع وفرصة لتمكينهم وتوعيتهم وتعزيز انتمائهم للتيار القومي الوطني الذي يمثله التجمع في الداخل.

ويهدف المعسكر إلى تمكين شباب الاتحاد من مضامين سياسية وحزبية أساسية وفولذة التزامهم بمشروع التجمع والتشديد على نهج التطوع والمبادرة عند شباب الاتحاد، وإكسابهم أدوات تنظيمية أولية لإدارة مشاريع في فروعهم بهدف تفعيلها والانطلاق بها كما ويهدف إلى تعزيز الترابط بين أعضاء الاتحاد وإبراز الدور المميّز للشباب القيادي المبادر والمبدع.

ويتضمن برنامج المعسكر العديد من المحاضرات التثقيفية وورشات العمل وعرض أفلام تتمحور حول القضية الفلسطينية والهوية القومية والرواية التاريخية والوضع السياسي الراهن وعن مشروع التجمع كتيار قومي ديمقراطي.

وكانت المداخلة الافتتاحية لرئيس حزب التجمع السيد واصل طه الذي رحب بالمشاركين مستعرضا أمامهم مسيرة التجمع كحركة وطنية والتحديات التي واجهها وما زال يواجهها مع المؤسسة الإسرائيلية.

كما وشرح طه للشباب أهمية مشروع التجمع وخصوصا دور الشباب في قيادة هذا المشروع، مؤكدا أن التحديات التي أمامنا ما زالت كبيرة لذلك تكمن أهمية المشاركة في مثل هذه النشاطات وضرورة توسيع صفوف الحزب خصوصا بين الشباب.

هذا وقدم أمين عام حزب التجمع السيد عوض عبد الفتاح المحاضرة الأولى للمعسكر عن مراحل تشكل الهوية القومية العربية حتى يومنا وعلاقة الترابط بين العروبة والإسلام كمشكل حضاري وهويتي للشعوب العربية مرورا بتجربة الأحزاب القومية في الوطن العربي خصوصا تجربة الرئيس جمال عبد الناصر.

واستعرض عبد الفتاح خلال محاضرته مكامن القوة والضعف للتيار القومي مشددا على أهمية عملية التحديث في الفكر القومي الذي يقوم به التجمع من خلال الربط بين الفكرة القومية والديمقراطية.

وفي ختام محاضرته أثنى عبد الفتاح على المشاركين، خصوصا المشاركين الجدد منهم، مؤكدا أن الحزب يولي أهمية خاصة لاتحاد الشباب ويضعه على سلم أولوياته.
وفي النهاية فُتح باب النقاش والأسئلة أمام المشاركين.
ولا تزال تتواصل فعاليات المعسكر.
.....