إتحاد الشباب الوطني الديمقراطي في عكا ضد الخدمة الوطنية الإسرائيلية.

إتحاد الشباب الوطني الديمقراطي في عكا ضد الخدمة الوطنية الإسرائيلية.

في إطار مشروع مناهضة الخدمة الوطنية الإسرائيلية، وتنفيذا للقرارات التي تم اتخاذها في المعسكر الأخير لاتحاد الشباب الوطني الديمقراطي، انطلق يوم أمس الثلاثاء أعضاء الاتحاد في مدينة عكا وبمساعدة بعض الرفاق من البلدات المجاورة إلى العمل على مواجهة هذا المشروع السلطوي الموجه ضد أبناء الشبيبة العرب.

بدأ البرنامج بنصب طاولة في الساحة المركزية للسوق الشعبي في البلدة القديمة، حيث قام الرفاق بتوزيع عدة مواد ونشرات تشرح مخاطر المخطط وسبل مواجهته، شملت هذه المواد البيان الصادر عن لجنة مناهضة الخدمة المدنية وكافة أشكال التجنيد المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، كذلك تم توزيع مادة تحت عنوان "أسئلة للخادم، ليش بدك تخدم؟" الصادرة عن الائتلاف الشبابي ضد الخدمة المدنية، وكتيب "الخدمة الأمنية... بين تغريب شعبنا وتغريبنا عن شعبنا" الذي أصدره اتحاد الشباب الوطني الديمقراطي كما تمت دعوة السيدات والأمهات للتوقيع على عريضة "أمهات ونساء ضد الخدمة المدنية" الصادرة عن اتحاد المرأة التقدمي.

إلى جانب ذلك أقام أعضاء الاتحاد معرضا صغيرا شمل مجموعة من اللوحات الوطنية للفنان الشهيد ناجي العلي، حيث لاقت هذه اللوحات اهتمام المارين والطلاب الذين توجهوا إلى المكان لمشاهدتها وتسلم المواد الموزعة وحتى النقاش والحوار مع أعضاء الاتحاد حول مشروع الخدمة الوطنية الإسرائيلية ومخاطره.



بعد ذلك، قام أعضاء الاتحاد بتنفيذ عمل تطوعي في أزقة البلدة القديمة، حيث عمل الرفاق على تنظيف الممرات والأزقة والساحات في البلدة القديمة في إطار "خدمة وطنية فلسطينية" كبديل وطني للمشروع الأمني الإسرائيلي المسمى "الخدمة المدنية"، في رسالة واضحة تقول أن بإمكان الشاب العربي أن يتطوع ويخدم مجتمعه وبلدته من خلال الأطر الشبابية الوطنية ودون الحاجة إلى السقف الإسرائيلي من أجل ذلك.

وفي نهاية اليوم تناول الرفاق طعام الإفطار معا في أحد مطاعم المدينة وبعدها توجهوا للسهر على أسوار عكا الأثرية على شاطئ البحر في جلسة سمر وطرب وغناء.

........