إصابة أحد العملاء الذين يسكنون في مدينة الطيبة بجروح خطيرة جداً في عملية إطلاق نار..

إصابة أحد العملاء الذين يسكنون في مدينة الطيبة بجروح خطيرة جداً في عملية إطلاق نار..

أطلق مجهولون النار، مساء أمس الخميس، على مركبة يقودها أحد العملاء (المتعاونين) الذين يسكنون في مدينة الطيبة في المثلث، بعد أن هربوا من منطقة الخليل، ما أدى إلى إصابة العميل بجروح خطيرة جداً، في حين وصفت إصابة إثنين من أبنائه بالخطيرة والمتوسطة.

وجاء أن العميل (40 عاماً) كان يجلس في سيارته، مع إثنين من أبنائه، وهما في سن العشرين، على مدخل بيتهم في الطيرة، حين أطلق مجهولون النار باتجاههم، وانسحبوا من المكان. وتم نقل المصابين إلى مستشفى "مئير" في كفار سابا.

وقامت الشرطة على الفور بإغلاق المنطقة، وبدأت بالتحقيق في عملية إطلاق النار وأعمال التمشيط، بمساعدة مروحية، في محاولة للقبض على منفذي الهجوم.

تجدر الإشارة إلى أن العميل المذكور كان قد هرب من يطا الواقعة قرب مدينة الخليل، وذلك خشية التعرض لهم جراء تعاونهم مع الاحتلال الإسرائيلي.

ونقل عن سكان في مدينة الطيرة قولهم إنه من المرجح أن محاولة الاغتيال تأتي بسبب التعاون مع الاحتلال، وأنه من غير المستبعد أن يكون المنفذون من مناطق السلطة.

وبحسب مصادر في المستشفى فقد تم وضع العميل في غرفة العناية المكثفة، وأن حالته الصحية "لا تزال حرجة جداً"..