زحالقة: "يعلون يلعب بالنار حين يهدد سوريا"

زحالقة: "يعلون يلعب بالنار حين يهدد سوريا"

حذر النائب جمال زحالقة، رئيس كتلة التجمع في الكنيست، في خطاب له في الكنيست، اليوم الثلاثاء، رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، موشي يعلون، من اللعب بالنار، من خلال تهديداته لسوريا

وقال زحالقة بأن "تصريحات يعلون لم تأت بسبب تطورات جديدة على الجبهة السورية اللبنانية، بل جاءت لتصدير الأزمة التي تعيشها إسرائيل، بسبب فشلها في حسم المعركة مع الشعب الفلسطيني المكافح ضد الإحتلال، وفي وقف التدهور الإقتصادي على الصعيد الداخلي".

وفي إشارة إلى الدور الأمريكي، أكد زحالقة بأن "التصعيد ضد سوريا لا يحظى بمباركة أمريكية فحسب، بل بتشجيع ودعم من الإدارة الأمريكية التي تريد الضغط على سوريا لتحييد دورها القومي والإقليمي، خاصةً في ظل تفاقم أزمة الإحتلال الأمريكي في العراق". وأضاف زحالقة بأنه "ليس صدفة أن يطلق وزير الامن الإسرائيلي، شاؤول موفاز، تهديدات مماثلة ضد سوريا خلال زيارته الأخيرة لواشنطن".

وجاء في خطاب النائب زحالقة بأن "إسرائيل تسعى إلى التصعيد من خلال اللعب بالورقة السورية وبورقة إبعاد الرئيس عرفات". ودعا زحالقة في نهاية كلمته إلى لجم شارون ومن حوله وتحذير العالم من نهجهم المغامر الذي قد يشعل النار في منطقة الشرق الأوسط كلها، خاصةً وأن إسرائيل تطلق التهديدات العسكرية كل يوم ضد سوريا ولبنان وإيران والسلطة الفلسطينية.