في اعقاب اقتراح عاجل للنائب زحالقة: لجنة المعارف توصي ببناء غرف دراسية في تل السبع

في اعقاب اقتراح عاجل للنائب زحالقة: لجنة المعارف  توصي ببناء غرف دراسية في تل السبع

صادقت لجنة المعارف البرلمانية، اليوم الثلاثاء، على توصيات ببناء غرف دراسية وتطوير البنى التحتية في مدرسة "الون" الاعدادية في تل السبع، التي تعاني من اوضاع سيئة تعرض صحة وحياة الطلاب للخطر.

وكان النائب زحالقة قد طلب في الشهر الماضي عقد جلسة عاجلة للجنة التربية والتعليم التابعة للكنيست، لمناقشة اوضاع مدرسة "الون" التي اضرب طلابها لمدة شهر كامل احتجاجاً على أوضاعها المزرية. وفي إجتماعها بتاريخ 8/12/03، اقرت لجنة التربية تشكيل لجنة خاصة لفحص الموضوع، مكونة من النواب جمال زحالقة وطلب الصانع ومحمد بركة

وقام النواب الثلاثة بزيارة لقرية تل السبع اطلعوا خلالها على الاوضاع في المدرسة والتقوا مع ممثلي السلطات المحلية ووزارة المعارف واولياء الامور وادارة ، وتباحثوا معهم في امور المدرسة ومشاكلها وامكانيات حلها. وبعد تقصي الحقائق قدمت اللجنة التوصيات التالية والتي تم تبنيها اليوم من قبل لجنة المعارف في الكنيست:

*تنفيذ التزام سابق لوزارة المعارف ببناء 500 متر مربع في مدرسة "الون" وإقامة 5 غرف تعليمية فوراً وتغيير الأسطح الإسبستية في خمسة غرف اخرى.

*بناء 16 غرفة تعليمية ثابتة حتى بداية السنة الدراسية القادمة.

*ترميم جدران المدرسة لمنع دخول عناصر سلبية مخربة الى داخل المدرسة، بالاضافة الى تأمين حراسة طوال ساعات دوام المدرسة.

*بناء شبكة لتصريف مياه الامطار، لتجنب مخاطر الفيضانات في المدرسة في ايام الشتاء، وتشكيل خطر على حياة الطلاب.

*تطوير البنى التحتية حول المدرسة مثل الارصفة وممرات المشاة مع رقابة ملائمة لضمان دخول الطلاب وخروجهم من المدرسة بأمان.

*تأمين مكيفات هوائية للوقاية من حر الصيف وبرد الشتاء.

*اقامة عرائش تظليل وغرس اشجار لتوفير مناطق مظللة تقي الطلاب اشعة الشمس الحارقة في النقب.

*العمل على خلق وسائل إتصال وحوار مع المجلس المحلي وإدارة المدارس ولجنة اولياء الأمور من أجل مصلحة الطلاب.
وصرح النائب زحالقة في نهاية الجلسة انه "سيتابع عن كثب تطبيق وزارة التربية والتعليم لهذه التوصيات".