اعتقال أمين عام أبناء البلد مجدّدًا

اعتقال أمين عام أبناء البلد مجدّدًا

 

 علم موقع عــ48ــرب، أنه تم اعتقال أمين عام حركة أبناء البلد، محمد كناعنة (أبو أسعد)، مساء أمس الأحد، وذلك بعد أن تم الافراج عنه قبل أسبوعين تقريبا.

 

 

وكانت شرطة "مسجاف" قد قامت باعتقال كناعنة بتهمة "مخالفة شروط الافراج"، إذ أن كناعنة كان قد توجه إلى عيادة طبية إثر تعرضه لوعكة صحية، علمًا أنه حصل على تصريح بالخروج من البيت، وحين عاد إلى البيت، ظلّ يشعر بإجهاده صحيًّا، فاضطر إلى الدخول للمستشفى لتلقي العلاج، وعند عودته إلى البيت وجد دعوة رسمية من الشرطة للمثول أمام المحقق في شرطة مسجاف، وفعلاً توجه للشرطة التي قامت باعتقاله.

 

 

يشار أنّ كناعنة اعتقل بتاريخ 4/8/2011، ووجّهت له النيابة العامة، لائحة اتهام تتضمن بندين، الأول تهمة إلقاء الحجارة، والثاني تهمة تشكيل خطر على رجال الشرطة، على خلفية مشاركته في أحداث النكسة الأخيرة في الجولان المحتل.

 

 

وسوف يتم عرض كناعانة صباح اليوم الاثنين أمام محمكة الصلح في عكا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018