الآلاف يشاركون في مسيرة يوم الأرض والمهرجان المركزي في دير حنا

الآلاف يشاركون في مسيرة يوم الأرض والمهرجان المركزي في دير حنا


تتواصل فعاليات يوم الأرض الخالد منذ صباح اليوم الجمعة في منطقة البطوف في الجليل والمثلث والنقب وغيرها من المناطق، حيث انطلقت المسيرات الشعبية في قرى مثلث يوم الأرض من مدينة سخنين وعرابة ودير حنا بعد ظهر اليوم.


انطلقت المسيرة الحاشدة من امام مسجد النور في مدينة سخنين يتقدمها ممثلو كافة القوى السياسية والفعاليات الشعبية ورجال دين من بينهم النائبة حنين زعبي وامين عام التجمع الوطني عوض عبد الفتاح ونائب الامين العام مصطفى طه والنائب مسعود غنايم ومثلها في عرابة ودير حنا، ويافا حيث جابت المسيرة في مدينة سخنين شوارع المدينة وأزقتها القديمة تحت العلم الفلسطيني ووسط صدى الهتافات والشعارات المنددة بسياسات المؤسسة الإسرائيلية اتجاه العرب، والمحذرة من استمرار مخططات التهويد وسلب الأرض وهدم المنازل العربية


،كما رفع المتظاهرين شعارات منددة بسياسات المؤسسة العنصرية ضد العرب،وكان من اللافت تردد صدى شعارات فئوية مغرضة من قبل اطراف غير مسؤولة، ضد بعض القيادات العربية تركت اثرا بالغا على الساحة السياسية والثقافية والفكرية في البلاد، الامر الذي اثار استياء واشمئزاز الكثير من المتاظاهرين،كما وبرزت شعارات اخرى منددة بلجنة المتابعة لعدم اتخاذها قرارا بالاضراب العام في يوم الارض كيوم تاريخي.


كما وتابعت المسيرة طريقها باتجاه دير حنا شرقا مرورا ببلدة عرابة، حيث التحمت مع مسيرة عرابة، التي لم تلتزم بقرار المتابعة بعدم رفع الاعلام الحزبية، مما اثار البلبلة واستياء الجماهير المشاركة،وذلك مع توافد الألوف المنضمة للمسيرة الجبارة من كافة مناطق الوطن في المثلث والجليل باتجاه ساحة المهرجان المركزي في ساحة السوق في دير ح

المهرجان المركزي

 هذا وبرغم الانقسام الحاصل بين المتظاهرين بسبب عدم تقيد الشبيبة الشيوعية في عرابة بقرار المتابعة، بعدم رفع الاعلام الحزبية، تحدث في المهرجان المركزي في در حنا كل من رئيس لجنة المتابعة العليا محمد زيدان ورئيس المجلس المحلي للبلد المضيف، رجا خطيب والمحاضر في جامعة تل ابيب " امنون راز"الذين أكدوا على أهمية إحياء يوم الارض لترسيخ معانيه في ذهنية وثقافة الاجيال، وكذلك التأكيد على مركزية قضية الأرض في حياة العرب في هذه البلاد.

 واكد محمد زيدان على أهمية وحدة الجماهير وقواها السياسية لمواجهة سياسة سلب الأرض بصفتها الضمان الأكبر لبقائنا في وطننا أعزاء كرماء، مشيرا إلى أن المؤسسة لازالت ماضية بنفس السياسات العنصرية اتجاه العرب وتضييق الخناق أكثر وأكثر لتدفع الشباب نحو الانفجار.

 ودعا زيدان إلى اكبر وحدة صف لمواجهة المخاطر المتزايدة ووقف الاستمرار بسياسة الاستخفاف في تجاهل مصالح العرب وحقهم على هذه الأرض وتطورهم وبناء مستقبلهم على ارض الآباء والأجداد.

وتحدث رجا اغبارية رئيس حركة ابناء البلد ممثلا عن الداحل الفلسطيني في مسيرة القدس، فأكد  على وحدة الشعب الفلسطيني في الوطن والمنفى وهي الوحدة التي جسدها هذا اليوم، حول الارض والوطن والقدس عاصمة فلسطين الابدية.


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018