النائبة زعبي: البلدات العربية لن تستفيد من نقل المصانع لافتقارها لمناطق صناعية

النائبة زعبي: البلدات العربية لن تستفيد من نقل المصانع لافتقارها لمناطق صناعية


أرسلت النائبة حنين زعبي رسالة الى وزير الصناعة والتجارة تطالبه بالعدول عن قرار وحدة الاستثمارات في الوزارة والذي نص على دعم انتقال 25 مصنعا من مركز البلاد الى الأطراف بمبلغ 170 مليون شيكل. وبحسب الخطة، فإن الأغلبية الساحقة من المصانع  ستنتقل إلى مناطق صناعية يهودية، وذلك بسبب نقص المناطق الصناعية في البلدات العربية وفقر بنيتها التحتية نتيجة لإهمال وتمييز متواصل من قبل الوزارة نفسها.


واعتبرت زعبي أن القرار أعلاه يضرب بعرض الحائط كل القرارات السابقة للوزارة والتي وضعت ضمن أهدافها رفع نسبة عمل النساء العربيات بشكل خاص، بل ومضاعفة هذه النسبة، مما يعني تطوير وتوفير أماكن عمل قريبة من البلدات العربية، مما يعني تطوير بنية تحتية صناعية توفر فرص العمل هذه.. 


وتطرقت زعبي في رسالتها الى الخطة الحكومية منذ عام 2011 لدعم المجتمع العربي في النقب بقيمة 1.2 مليار شيكل والذي وفق الخطة كان من المفروض  دخول المجلس الاقليمي ابو بسمة الى المناطق المستفيدة من نقل المصانع، إلا أنه تم استثناء القرى لا لسبب إلا لكونها عربية. 


وفي نهاية رسالتها، طالبت زعبي الوزير بإعادة النظر في الخطة، وبالعمل على رصد الميزانيات لتطوير مناطق صناعية عربية، تماما كما تتوفر الإمكانيات لغايات أخرى عندما يتعلق الأمر بالوسط اليهودي. كما وطالبت بإشتراط الدعم الحكومي لانتقال أي مصنع إلى منطقة صناعية يهودية بتعهده تشغيل العرب بنسبة تعادل 30% على الأقل.  هذا ويشار إلى أن  عدد أماكن العمل التي ستوفرها هذه المصانع  يصل الى 1500 وظيفة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018