النائبة زعبي تطالب بمعلومات حول التحقيق في اعتداء الشرطة على شاب عربي

النائبة زعبي تطالب بمعلومات حول التحقيق في اعتداء الشرطة على شاب عربي

وجهت النائبة حنين زعبي رسالة الى وزير الأمن الداخلي تستفسر فيها حول التحقيق في حادث الاعتداء على الشاب أمير زيداني من طمره، وطالبت في رسالتها  بفصل شرطيين من عملهما بعد أن اعتدوا بمسدس  كهربائي، على  زيداني من طمرة.

ووفقا لحيثيات الحادث، ورد أنه خلال تحرير مخالفة سير للشاب أمير زيداني في مدينة طمرة، تطور نقاش بينه وبين الشرطيين مما أدى الى إعتقاله وتكبيله دون سبب مقتع، ومن ثم اقتياده إلى مركز شرطة شفاعمرو، لكن الشرطي ولسبب ما، توقف في  الطريق وبدأ بإطلاق الكهرباء صوب جسد زيداني رغم أنه مكبل،  فيما الشرطي الأخر أمسكه  بقوة في عنقه، الأمر الذي تسبب لزيداني  بحروق في جسده وارتخاء في عضلاته ودوار شديد.

واقتيد زيداني مركز شرطة شفاعمرو دون تقديم العلاج له كما وتمديد إعتقاله بنفس اليوم، عدا عن التهديدات التي تلقاها زيداني خلال هذه اليوم الحافل بالجرائم من قبل الشرطيين.

وفي رسالتها، إعتبرت زعبي أن الحادث المذكور يعتبر حادثا نموذجيا  لتعامل الشرطة مع الشباب العرب مستغلين نفوذهم  لكن بطريقة غير قانونية، مخلين بذلك ليس فقط بواجبهم بل بجميع القوانين التي تحمي حقوق أي معتقل.

وطالبت زعبي في نهاية رسالتها وزير الأمن الداخلي باستعمال صلاحياته لفصل الشرطيين من عملهما دون انتظار نتيجة التحقيق في الوحدة للتحقيق مع رجال الشرطة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018