أنزلت لوحات الإعلانات لاحقا؛ سخنين: مقبرة الشهداء للإعلانات التجارية!

أنزلت لوحات الإعلانات لاحقا؛ سخنين: مقبرة الشهداء للإعلانات التجارية!

اضطر مقاول إعلانات إلى إنزال يافطات كبيرة تم تعليقها على مقبرة الشهداء في سخنين، وذلك في أعقاب حالة من السخط والغضب سادت أهالي سخنين.

وكان قد قام مقاول إعلانات أول أمس الأربعاء بوضع يافطات كبيرة على مقبرة الشهداء في سخنين، التي تحتضن أضرحة الشهداء والنصب التذكاري ليوم الأرض. وأثار ذلك حفيظة الأهالي وسخطهم.

وفي أعقاب ذلك قد قام المهندس مجدي حيادرة عضو سكرتاريا التجمع الوطني الديمقراطي في سخنين بالاتصال بالبلدية التي ادعت بدورها أن من قام بالعمل هي لجنة "مسجد النور". ووعد رئيس البلدية بإزالة اليافطات بأسرع وقت.

بعدها مباشرة عممت حملة على الفيسبوك لاقت أصداء واسعة في سخنين، وأثارت ضجة كبيرة، باعتبار ذلك يتنافي مع الأخلاق الوطنية لسخنين خاصة وشعبنا عامة.

وعقب أحد المواطنين في سخنين على ذلك بالقول: "تخيل أن تقوم شركة الإعلان بوضع صور لملابس داخلية على عتبة النصب التذكاري ليوم الأرض ومقبرة الشهداء".

واستهجن معظم المعلقين مجرد استغلال النصب التذكاري ليوم الأرض ومقبرة الشهداء لغرض جني الأرباح، حتى لو كان ريعها سيحول للمسجد.

وفعلاً باشر المقاول بإزالة اليافطات من مكانها مما هدّأ الأجواء، بعد أن هدد كثيرون بإزالتها بأنفسهم حتى لو كان الأمر سيعرضهم للملاحقة القانونية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018