إصابةشاب من يافا بجراح أثر تعرضه لاعتداء عنصري

إصابةشاب من يافا بجراح أثر تعرضه لاعتداء عنصري

تعرض الشاب حسن أصرف البالغ (37 عامًا) من يافا لإعتداء عنصري من قبل مجموعة من اليهود المتطرفين كانوا يحتفلون بعيد "البوريم - المساخر" ما أدى الى اصابته بجراح بالغة نقل على أثرها الى المستشفى لتلقي العلاج.


وبحسب المعلومات الواردة فإن المصاب حسن اصرف كان يتواجد فجر اليوم لدى تعرضه للإعتداء في مكان عمله على مقربة من شارع "اليركون" في تل ابيب، حيث ألقى الجناة ويصل عددهم لـ 18 شخصًا  عليه زجاجات فارغة بعد أن تحدث بالعربية على مقربة منهم، ما ادى الى اصابته.


وقالت زوجة المصاب:"احمد الله ان زوجي مازال على قيد الحياة، بعد تعرضه لمثل هذا الاعتداء الوحشي والخطير، ان حسن زوجي كان يزاول عمله في الشارع المذكور، ودون ذنب او مبرر هاجمه هؤلاء الوحوش".

ويرقد الشاب المصاب حاليًا في مستشفى ايخلوف وهو يعاني من جراح خطيرة في منطقة الرأس، ومن تكسر في جمجة الرأس وإصابة بالغة في عينه اليسرى.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018