وفد عن التجمع يشارك في مهرجان تضامني أمام بيت عائلة الأسير العيساوي

وفد عن التجمع يشارك في مهرجان تضامني أمام بيت عائلة الأسير العيساوي

شارك وفد من حزب التجمع الوطني الديمقراطي، يوم أمس السبت، في مهرجان تضامني خطابي أقيم أمام بيت عائلة الأسير سامر العيساوي، في العيساوية - القدس، حمل شعار التضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال، وعلى رأسهم الأسير سامر العيساوي الذي يواصل إضرابه عن الطعام لليوم 216 على التوالي.

ويأتي هذا المهرجان في إطار احتفالات الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بالذكرى الرابعة والأربعين لانطلاقتها، بمشاركة جماهير غفيرة.

وضم وفد التجمع النائب د. باسل غطاس وعضوي المكتب السياسي للتجمع د. محمود محارب وأيمن حاج يحيى، ود. بسام مصاروة وعددا من كوادر التجمع الطلابي في القدس.

وتضمن المهرجان كلمات بالمناسبة ودعوات لمناصرة قضية الأسرى الفلسطينيين عامة والمضربين عن الطعام خاصة. 

وحيا النائب د. غطاس خلال المهرجان الخطابي "الأسرى الفلسطينيين، أسرى الحرية، المضربين عن الطعام الذين يواجهون بأمعائهم الخاوية خطر الموت جراء السياسة العنصرية المقيتة".

وناشد المجتمع الدولي بضرورة معالجة هذه القضية الإنسانية فورا، كما دعا إلى توسيع دائرة التضامن مع أسرى الحرية.


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018