سامي العلي يدين حادث الاعتداء على معلم في جسر الزرقا

سامي العلي يدين حادث الاعتداء على معلم في جسر الزرقا


أدان سامي العلي، عضو مجلس جسر الزرقاء عن التجمع ورئيس اللجنة الشعبيةحادث الاعتداء الذي تعرض له، اليوم الثلاثاء، أحد معلمي المدرسة الاعدادية والمتمثل بتحطيم زجاج سيارته، وتمنى له السلامة والصحة.


وقال العلي: "إن العنف ضد المعلمين والطلاب، من أي طرف كان، هو خط أحمر وناقوس خطر يدق كيان جهاز التعليم، وكنت قد حذرت منه في السابق وما زلت، فقط في الأيام الأخيرة طالبت الجهات المسؤولة بإجراء فحص وتحقيق حول الظاهرة في المدارس للتشخيص والمعالجة.

وقال العلي ان هذا الحادث وغيره هو فقط غيض من فيض،مما تعرفه مؤسساتنا التعليمية من حالات عنف باتت تقض مضجع الدارسين بها من طلاب، والعاملين بها من أساتذة ومربيات وإداريين. فما الذي جعل المؤسسة التعليمية تفقد قدسيتها ،لتصبح مسرحا لكثير من أعمال العنف والشغب، بعد أن كانت حتى وقت قريب أشبه بمحراب للتعبد؟
".

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة