اعتقال القيادي في أبناء البلد محمد كناعنة خلال أحياء ذكرى النكبة في جامعة حيفا

اعتقال القيادي في أبناء البلد محمد كناعنة خلال أحياء ذكرى النكبة في جامعة حيفا

اعتقلت الشرطة الاسرائيلية، بعد ظهر اليوم الاثنين، القيادي في حركة أبناء البلد محمد كناعنة (ابو اسعد) أثناء مشاركته في نشاط طلابي احياء لذكرى النكبة في جامعة حيفا.

وكانت ادارة جامعة حيفا المتمثّلة بعميد الطلبة قد قامت بإلغاء فعاليّة احياء لذكرى النكبة للجبهة وأبناء البلد، حيث كان من المفترض أن تشمل الفعالية عرض الفيلم الفلسطيني "ميلاد عيّاش" واستضافة أهله في الجامعة كما اضافة الى فقرة فنيّة ملتزمة وكلمات سياسيّة.

وفي تعقيبٍ لها قالت الناطقة بلسان الشرطة الاسرائيلية أنه تم توقيف كناعنة من قبل افراد من الشرطة وتمت احالتة للتحقيق في مركز شرطة المدينة هناك مع النية باطلاق سراحه بشروط مقيدة تشمل الابعاد عن حرم الجامعة  بعد الانتهاء من التحقيق.

يشار إلى إن قرار جامعة حيفا هذا هو ليس القرار الأول من نوعه، فقد قامت الجامعة في الفترة الأخيرة بإلغاء وعرقلة العديد من الفعاليات والنشاطات للكتل الطلابيّة العربيّة في الجامعة.


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018