جامعة بئر السبع تلغي دورة تعليمية في سخنين "لأسباب أمنية"

جامعة بئر السبع تلغي دورة تعليمية في سخنين "لأسباب أمنية"

ألغت جامعة بن غوريون في بئر السبع زيارة طلاب من قسم الجغرافيا والتطوير البيئي يدرسون في دورة حول تحديث المدينة إلى مدينة سخنين بعد توصية قدمتها دائرة الأمن في الجامعة.

وكان يفترض أن يقوم الطلاب، وعددهم 15 طالبا، بالزيارة الدراسية إلى سخنين ليومين، اليوم الاثنين وأمس، والتجول في أحياء المدينة والتحدث مع سكانها والمبيت في أماكن تم ترتيبها مسبقا.

ونقلت صحيفة "هآرتس، عن مديرة جمعية "جيران من أجل التطوير المشترك في الجليل"، الدكتورة دافنا بن باروخ، قولها إن الإعداد لزيارة طلاب جامعة بئر السبع إلى سخنين استغرق أكثر من شهرين، وعبرت عن خيبة أملها من قرار الجامعة التي "تمرر رسالة خاطئة للطلاب".

وأضافت بن باروخ أنه "بدلا من السماح للطلاب بالمجيء وإجراء لقاءات وجها لوجه والتقريب بين الناس، كان أسهل عليهم الانجرار وراء الأجواء أو انفلات الآخرين، وعمليا صنع سور فاصل".

وقال المتحدث باسم الجامعة، أمير روزينبليت، إن الزيارة "تأجلت إلى موعد آخر، في الأسبوع المقبل على ما يبدو، بسبب تحذيرات خدمات أمنية وبموجبها قد يكون هناك خطر على سلامة الطلاب في تلك المنطقة بالتوقيت الحالي".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018