وزير الداخلية الإسرائيلي يمنع مغادرة الشيخ صلاح للبلاد

وزير الداخلية الإسرائيلي يمنع مغادرة الشيخ صلاح للبلاد

وقع وزير الداخلية الإسرائيلي، سيلفان شالوم، مساء اليوم الأربعاء، أمرا يمنع بموجبه رئيس الحركة الإسلامية – الجناح الشمالي، الشيخ رائد صلاح، والدكتور يوسف عواودة رئيس مكتب العلاقات الخارجية في الحركة الإسلامية من مغادرة البلاد.

ويسري مفعول هذا الأمر لمدة شهر وحتى 14 تشرين الثاني المقبل.

وبرر شالوم توقيع الأمر بالادعاء أنه يوجد خطر حقيقي على أمن إسرائيل في حال سفر الشيخ صلاح إلى خارج البلاد.

وقال بيان صادر عن الحركة الإسلامية إن الشيخ صلاح وعواودة كانا يعتزمان السفر إلى اسطنبول للقاء برلمانيين مسلمين وعرب من أجل تأسيس رابطة 'برلمانيين من أجل القدس' المزمع عقده يوم غد الخميس وكذلك كان من المفروض أن يشارك الأَخَوان في مؤتمر 'الإئتلاف العالمي لنصرة الأقصى'.

وعقبت الحركة على القرار بأنه 'نقول للمؤسسة الإسرائيلية أن تواصلنا مع امتدادنا العربي والإسلامي هو حقُ وواجب علينا، ولن نعدم الطريقة التي فيها نوصل رسالة القدس والأقصى ليس للعرب والمسلمين فقط بل للعالم أجمع شاء من شاء وأبى من أبى'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018