أم الفحم: تسريح شابين واتهام قاصر على خلفية المواجهات

أم الفحم: تسريح شابين واتهام قاصر على خلفية المواجهات

أطلقت الشرطة اليوم، الثلاثاء، سراح شاب وقاصر من منطقة أم الفحم وأحالتهم إلى الحبس المنزلي.

وكانت الشرطة قد اعتقلت أمس الشاب والقاصر من بزعم "رشق سيارات بالحجارة" خلال سيرها على الشارع العام، قرب مستوطنة مي عامي المقامة على أرض أم الفحم.

وقدّمت النيابة إلى محكمة الصلح في الخضيرة ظهر اليوم لائحة اتهام بحق قاصر من أم الفحم يبلغ من العمر 15 عاما، على خلفية المواجهات الأخيرة في مدخل المدينة.

وترافع عن القاصر، المحامي وسام عرّاف، الذي نفى كل التهم المنسوبة إلى موكله جملة وتفصيلا.

وتواجدت عائلة القاصر في جلسة المحكمة للتأكيد على وقوفها إلى جانب ابنها.

ووجّهت النيابة عدة تهم للقاصر منها "عرقلة عمل الشرطة، المشاركة بأعمال غير قانونية والإخلال بالنظام العام".

وقضت المحكمة في نهاية الأمر بإطلاق سراح القاصر لعدم وجود أدلة كافية، فيما من المتوقع أن تطعن النيابة بالقرار وتطلب تمديد اعتقاله.

يشار إلى أن الشرطة أقدمت على اعتقال القاصر يوم الخميس الماضي حيث اقتحمت بيته واقتادته إلى مركز الشرطة.

وقال المحامي وسام عرّاف لـ"عرب 48" إن "القرار جيد جدا وفي حال أعلنت النيابة العامة عن طعنها بالقرار فأنا متأكد أن المحكمة سترفضه، ومن المتوقع أن يكون الإفراج عن موكلي اليوم".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018