رحيل فاطمة دغش من رموز يوم الأرض

رحيل فاطمة دغش من رموز يوم الأرض

غيب الموت صباح اليوم، الأربعاء، المناضلة فاطمة دغش أم جمال،  من قرية دير حنا، عن عمر يناهز 76عاما، بعد صراع مع المرض.

وسيشيع جثمان الفقيدة إلى مثواه الأخير، في تمام الساعة الرابعة من عصر هذا اليوم، في حي المواسي الشرقي في قرية عيلبون.

رغم مرضها وحالتها الصحية المتهالكة، أصرت أم جمال دغش، في الثلاثين من آذار/مارس الماضي،  المشاركة في مسيرة الذكرى الأربعين ليوم الأرض بمنطقة البطوف.

وتحدثت أم جمال لوسائل الإعلام عن رواية يوم الأرض ومشاركتها في نضالات الجماهير العربية، استدركت خلالها خروج النساء يوم 30 آذار/ مارس من عام 76 للشوارع، للمشاركة بالمظاهرة التي انطلقت من دير حنا وصولا إلى عرابة وسخنين، والتي اشتعلت فيها المواجهات بين الجماهير العربية والجيش وأدت لسقوط 6 شهداء ومئات الجرحى والمعتقلين.