عكا: الوقف الإسلامي ينجح باستعادة خان العمدان

عكا: الوقف الإسلامي ينجح باستعادة خان العمدان

نجحت لجنة الوقف الإسلاميّ في مدينة عكّا، مؤخرًا، من تسجيل خان العمدان في دائرة الطابو في قسم الأراضي بوزارة القضاء، كملكيّة خاصّة لوقف مسجد الجزّار.

وتأتي هذه الخطوة ردًّا على ما تسمّى بـ 'شركة تطوير عكّا' التي خطّطت لإصدار عطاء لتأجير الخان من أجل بناء فندق، مع الإشارة إلى أنّ لجان الأوقاف السّابقة كانت قد قامت بتأجير الخان لمدّة 99 سنة لدائرة أراضي إسرائيل، بعد مصادرة جميع أملاك الغائبين والأوقاف في البلاد بعد النّكبة.

وبهذا الصدّد، حاور 'عرب 48' كلّ من رئيس لجنة الوقف الإسلاميّ، سليم نجمي، والمحامي أيمن داوود عن استعادة خان العمدان، والخطوات المقبلة تجاه الأملاك والمقدّسات الأخرى المصادرة.

واستهلّ رئيس لجنة الوقف الإسلاميّ في عكا، سليم نجمي، لـ'عرب 48'، قائلًا 'إنّنا استلمنا إدارة الوقف منتصف عام 2009، حيث وضعنا نصب أعيننا المحافظة على مقدّسات وأملاك الوقف الإسلاميّ التي تمّ الاستيلاء عليها من خلال الوصيّ على أملاك الغائبين، الذي حرّر قسمًا منها والقسم الآخر لا نعرف بالضّبط أين هي هذه الأملاك، وعليه فإنّنا نحاول جاهدين التّوصّل إلى إثباتات كي نستعيد هذه الأملاك'.

وأضاف أنّه 'بالنّسبة لاستعادة خان العمدان، باشرنا به قبل 3 سنوات من أجل تسجيل خان العمدان بملكيّة الوقف الإسلاميّ، علمًا أنّ كافّة الأملاك في عكّا القديمة غير مسجّلة، وربّما يكون خان العمدان أوّل تسجيل لعقار في عكّا القديمة'.


وتابع أنّنا 'نعتبر بذلك إجراء مهمًّا من أجل الحفاظ على هذا المعلم التّاريخيّ الإسلاميّ الذي هو بملكيّة الوقف، وحسب اتّفاقيّات عقدت قبل عقود، فقد تمّ تأجيره باتّفاقية، لمدّة 99 عامًا لشركة تطوير عكّا ودائرة أراضي إسرائيل'.

وأكمل أنّ 'هذه هي البداية، وسنستمرّ بمشيئة الله في تسجيل بقيّة العقارات، بحيث أنّ المرحلة المقبلة هي عمليّة صيانة خان العمدان الآيل للسقوط، لعدم صيانته والعناية به منذ عشرات السّنين، وعليه فإنّه بحاجة لترميم جذريّ بتكلفة ملايين الشّواقل'.

وأنهى حديثه قائلًا إنّنا 'اليوم، كوقف إسلاميّ، مواردنا ضئيلة ولا نستطيع القيام بهذا العمل لوحدنا، ومن هنا أتوجّه لجميع الأهالي في عكّا وخارجها وقادتنا السّياسيّة والاجتماعيّة في البلاد من أجل مساندتنا في ترميم هذا المعلم التّاريخيّ'.

وذكر المحامي أيمن داوود من دبورية، عن مكتب محاماة محمد وأيمن داوود، لـ'عرب 48'، أنّ 'قضيّة خان العمدان هي قضيّة شائكة لدرجة أنّه لم يتمّ تسجيله منذ الفترة العثمانيّة، حيث قمنا كمكتب محاماة، وبالتّعاون مع لجنة الوقف الإسلاميّ بتقديم لائحة ادّعاء لمدير التّسوية والطابو في حيفا، من أجل تسجيل خان العمدان بملكيّة لجنة الوقف'.

وتابع أنّ 'عدم تسجيل الملكيّة منذ قيام الدّولة كان بمثابة ضياع معلم من معالم عكّا، باعتبار أنّ المؤسّسة الإسرائيليّة لم تتعاون مع لجان الوقف من أجل تسجيل أحد المعالم الإسلاميّة في عكّا، بناءً عليه بادرت لجنة الأمناء بالعمل على تثبيت الملكيّة واستصدار طابو جديد'.

وشدّد قائلًا إنّ 'هذه الخطوة تعتبر تاريخيّة للحفاظ على أحد المعالم التّاريخيّة كونه بمثابة وجود لأهالي عكّا خصوصًا، والمنطقة عمومًا'.

وأردف قائلًا إنّ 'تحرير خان العمدان هو خطوة أولى للبدء في تحرير عقارات جمّة تعود ملكيّتها للوقف الإسلامي، بحيث أنّها باتت ضائعة بين المؤسّسات الحكوميّة المختلفة، نتيجة عدم دعم لجان الأوقاف لمتابعة تسجيل هذه الأملاك الضّائعة'.

واختتم أنّه 'وبمثابرة لجنة الوقف الإسلاميّ، في السّنوات الثّلاث الأخيرة، قمنا بالتّوجّه إلى دائرة أراضي إسرائيل من أجل تحرير كافّة الأملاك التي تعود ملكيّتها للوقف في عكّا القديمة، ونحن بصدد تحرير أكثر من 70 عقارًا من منطلق ملكيّتها للوقف الإسلاميّ'.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص


عكا: الوقف الإسلامي ينجح باستعادة خان العمدان

عكا: الوقف الإسلامي ينجح باستعادة خان العمدان