مطالبة "ماحاش" بفتح تحقيق بظروف استشهاد أبو القيعان

مطالبة "ماحاش" بفتح تحقيق بظروف استشهاد أبو القيعان
الشهيد يعقوب أبو القيعان

طالب مركز 'عدالة'، باسم عائلة الشهيد يعقوب أبو القيعان، قسم التحقيقات مع أفراد الشرطة الإسرائيلية (ماحاش) بفتح تحقيق في ظروف استشهاد أبو القيعان.

وقال مركز 'عدالة' في بيان، اليوم الخميس، إن المحاميين من المركز نديم شحادة ومحمد بسام أشارا في توجههما إلى 'ماحاش' على أنه يتضح، سواء من الشريط المصور للحادث أو من تصريح شاهد عيان على الحادث، أن إطلاق النار باتجاه سيارة الشهيد قد جرى قبل تسارع السيارة باتجاه أفراد الشرطة في المكان.

وأضاف المحاميان أن أفراد الشرطة في المكان منعوا لمدة 3 ساعات سيارة الإسعاف من تقديم الإسعاف الأولي للشهيد أبو القيعان. 'هذه الحقيقة بحد ذاتها تؤسس لشبهات بارتكاب مخالفة للقانون من جانب أفراد الشرطة، كما تثير علامات سؤال بشأن صدقية ادعاءات الشرطة بشأن تسلسل الأحداث'. كما جاء في رسالة 'عدالة'.

وشدد 'عدالة' على أن أفراد الشرطة في أم الريحان عملوا بشكل مناقض لأوامر الشرطة المتعلقة باستخدام الأسلحة. إذ أن تعليمات الشرطة تنص على استخدام السلاح فقط كحل أخير من أجل منع خطر داهم، لكن في حالة أم الحيران يتعالى اشتباه بأن أفراد الشركة خرقوا الأوامر.

وطالب 'عدالة' بأنه 'ينبغي العمل فورا من أجل تشريح جثة المرحوم من دون أي تأخير وقبل دفنه'، كما طالب 'بتشريح جثة الشرطي الي أصيب وفق الشبهات (جراء انزلاق) السيارة'.  

من جهته واصل وزير الأمن الداخلي الإسرائيلية، غلعاد إردان، اليوم، التحريض على النواب العرب، زاعما أنهم يحرضون على العنف. 


 

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص