مجد الكروم: مئات المنازل مهددة بقطع التيار الكهربائي

مجد الكروم: مئات المنازل مهددة بقطع التيار الكهربائي
منظر عام لقرية مجد الكروم (عرب 48)

هددت شركة الكهرباء، في الأيام الأخيرة، بقطع التيار الكهربائي عن مئات المنازل غير المرخصة في قرية مجد الكروم بمنطقة الشاغور، بادعاء أن التوصيل الكهربائي لها غير آمن ويشكل خطورة.

وبحسب التفاصيل المتوفرة، فإن الحديث يدور عن المنازل التي اضطر أصحابها لمد كوابل كهرباء عن طريق الأعمدة التابعة لشركة الكهرباء، وذلك بشكل ذاتي ودون علمها بسبب البناء غير المرخص.

وبهذا الصدد، عقد مساء اليوم، السبت، اجتماع تشاوري في مجلس محلي مجد الكروم، حضره رئيس المجلس المحلي، سليم صليبي وعدد من أعضاء المجلس واللجنة الشعبية والأهالي، من أجل بحث القضية وإيجاد حل لها.

وقال مندوب شركة الكهرباء في مجد الكروم، عاطف أبو رمحين، "إنني تلقيت اتصالا صبيحة يوم الأربعاء الماضي من مسؤولين في شركة الكهرباء، حيث أبلغوني عن نيتهم القيام بقطع التيار الكهربائي عن المنازل المزودة بالكهرباء بشكل غير آمن".

وأشار إلى أن "الحديث يدور عن المنازل التي قام أصحابها بمد كوابل بشكل عشوائي عن طريق الأعمدة أو الشبكة التابعة لشركة الكهرباء".

وتابع أنه "فور إبلاغي بذلك قمت بالتواصل مع مقاول الكهرباء بالمجلس المحلي، واتضح لي أنهم على علم بذلك وبأن مندوبين عن شركة الكهرباء كانوا في جلسة مع رئيس المجلس بهذا الخصوص".

وأضاف أنه "من أجل تجنب قطع التيار الكهربائي عن المنازل، على كل مواطن قام بمد كوابل عن طريق الأعمدة والشبكة التابعة لشركة الكهرباء، أن يستدعي المسؤول عن الكهرباء لديه من أجل تغيير مكانها وحسب".

وختم أبو رمحين بالقول "إننا ندرك معاناة مجتمعنا خصوصًا فيما يتعلق بتبعات البناء غير المرخص، وعليه أرى بأنه يستوجب القيام بنضال شعبي وضغط جماهيري من أجل نيل أبسط الحقوق مثل الكهرباء وغيرها".

سليم صليبي (عرب 48)

وعقب رئيس مجلس محلي مجد الكروم، سليم صليبي، في حديث لـ"عرب 48"، بالقول: "كانت لنا جلسة سابقة مع مسؤولين من شركة الكهرباء قبل نحو أسبوعين، وبدورهم طالبوا بإبعاد الكوابل الممتدة بشكل عشوائي من على الأعمدة التابعة لهم، ومن ناحيتنا طلبنا أن يحددوا لنا الأعمدة المقصودة في سبيل إيجاد حل لذلك".

وأضاف أنه "وبعد التطور الأخير، وإعلان الشركة عن نيتها قطع التيار الكهربائي عن المنازل التي قام أصحابها بمد كوابل كهرباء عن طريق أعمدتها، قمت بالاتصال بالمسؤول عن شركة الكهرباء في كرميئيل وجرى الاتفاق فيما بيننا على أن نقوم بجولة ميدانية من أجل معالجة المشكلة ونقل الكوابل عن أعمدة الشركة".

وأكد "أننا نتفهم معاناة المواطنين فيما يتعلق بتبعات البناء غير المرخص، ولذلك نحن مستعدون للعمل كما فعلنا في السابق عندما كان هناك توجه مشابه من قبل شركة بيزك".

وشدد على أن "ربط قضية الكهرباء في كل ما يتعلق بالتنظيم والبناء هي قضية سياسية من الدرجة الأولى هدفها التضييق على المواطنين وتأتي ضمن الهجمة على مجتمعنا العربي، ومن هذا المنطلق لا أرى أي سبب مقنع من أجله الربط بين الجهتين".

وأوضح أنه "في حال فرضت شركة الكهرباء علينا الأمر الواقع وقامت بقطع الكهرباء عن المنازل المقصودة، لا شك بأنه سيكون هناك نضال شعبي وخطوات احتجاجية ردا على ذلك حتى لو اضطر بنا الأمر إلى قطع التيار الكهربائي عن كافة أنحاء القرية".

وختم صليبي بالقول إنه "بالنسبة للبناء غير المرخص بالقرية، نحن نعمل جاهدين من أجل إنهاء معاناة المواطنين، علمًا أن خارطة الحي الشرقي تشهد تطورًا ملحوظًا، ومن المتوقع خلال الفترة القريبة حصول أصحاب المنازل هناك على تراخيص بناء".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


مجد الكروم: مئات المنازل مهددة بقطع التيار الكهربائي

مجد الكروم: مئات المنازل مهددة بقطع التيار الكهربائي

مجد الكروم: مئات المنازل مهددة بقطع التيار الكهربائي

مجد الكروم: مئات المنازل مهددة بقطع التيار الكهربائي