النقب: مصرع طفلة دهسا من قبل حافلة قادها والدها

النقب: مصرع طفلة دهسا من قبل حافلة قادها والدها
(صورة توضيحية)

فجعت قرية العزازمة في منطقة النقب، جنوبي البلاد، بنبأ مصرع طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات، متأثرة بجروحها الخطيرة بعد دهسها من قبل حافلة ركاب بالقرب من منزل عائلتها.

وكانت الطفلة قد أحيلت إلى مستشفى "سوروكا" في بئر السبع، مساء أمس الثلاثاء، وهي تعاني من جروح حرجة توفيت على أثرها بعد فشل كافة محاولات إنقاذ حياتها.

وبحسب ادعاء الشرطة، فإن "سائق الحافلة الضالع في حادث الدهس هو والد الطفلة الضحية".

ويُستدل من معطيات مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد أن وفيات الأطفال العرب المختلفة لهذا العام بلغت حتى اليوم 70 حالة وفاة.

ويتضح أيضًا أنه "منذ بداية العام 2008 وحتى اليوم، لقي 99 طفلا مصارعهم في حوادث دهس، حيث توفي العام 2016 ستة أطفال دهسا في محيط المنزل، أما منذ بداية العام الحالي وحتى اليوم فقد توفي 10 أطفال نتيجة الدهس في محيط المنزل".

وأشارت المعطيات إلى أن "فئة الأجيال الأكثر عرضة لهذا النوع من الحوادث هم أطفال بجيل 0-4 سنوات، كما بينت أن نحو 88 بالمئة من تلك الحوادث كانت في البيت وساحاته وغالبيتهم أطفال من المجتمع العربي و53 بالمئة من بينهم أطفال من النقب".

وعقبت مركزة الأمان والمتطوعات في مؤسسة "بطيرم"، كيتي نويصر قعوار، بالقول إنه "من أجل تقليص هذه الآفة والحد منها علينا الاهتمام وأيضًا تذويت أهمية فصل منطقة وقوف السيارات عن مكان لعب الأطفال، وعدم تجول الأطفال ولعبهم في منطقة وقوف السيارات حتى لو كانت خارج فناء المنزل، نظرًا إلى أنه بسبب صغر أحجامهم لا يمكن للسائق رؤيتهم، كما من المهم العمل على مسح منطقة ومحيط السيارة قبل البدء بالسفر للتأكد من عدم وجود طفل حولها".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018