أهالي طرعان يتظاهرون ضد توسعة الكسارة

أهالي طرعان يتظاهرون ضد توسعة الكسارة
من تظاهرة أهالي طرعان بالقدس، اليوم

تظاهر مواطنون من قرية طرعان أمام مكاتب مجلس التخطيط القطري في مدينة القدس، اليوم الثلاثاء، رفضا لقرار توسعة الكسارة قرب طرعان.

ورفع المحتجون شعار " لا لتوسعة الكسارة قرب طرعان- نعم لإغلاقها فورا"، كما رددوا الهتافات المنددة بوجود الكسارة قرب منازل المواطنين وما تسببه من مكاره وأضرار صحية وبيئية، على حد قولهم. 

ودعا مجلس طرعان المحلي الأهالي للتظاهر في القدس ضد قرار توسعة الكسارة، وانطلقت الحافلات من أمام المجلس المحلي صباح اليوم.

وقال رئيس مجلس محلي طرعان، عماد دحلة، لـ"عرب 48": "خرجنا، اليوم، للتظاهر في القدس للمطالبة أولًا بإيقاف العمل في الكسارات على أراضي طرعان، لأنه وبحسب تقرير وزارة الصحة تسببت بالكثير من المشاكل الصحية للسكان المقيمين بالقرب من الكسارات، وعلى الحكومة أن تأخذ بعين الاعتبار سلامة المواطنين، ثانيًا هناك 20 كسارة تم المصادقة عليها من قبل الحكومة للعمل بهم أيضًا على أراضي طرعان، ومنذ شهر نيسان هذا العام ولغاية هذه اللحظة عملنا كثيرًا لإبطال المصادقات، وبالعمل استطعنا إخراج 3 كسارات من الاتفاقية".

وأضاف أنه "قالوا لي بالحرف الواحد "ماذا تريدون منا؟ نحن نريد مواد خام" فقلت لهم اذهبوا إلى رئيس الحكومة ليستخرج لكم مواد الخام من مكان آخر غير طرعان، يريدون مواد خام على حساب الأراضي وصحة السكان".

وختم دحلة بالقول إنه "وقفنا، اليوم، جنبًا إلى جنب لنرفع صوتنا عاليًا ولنوحّد القوى والجهود أمام هذه المخططات البائسة، ولن نتوقف عند هذا الحد، وفي حال لم يتجاوبوا مع هذه المطالب سنلاقيهم في المحكمة العليا".

ويستدل من تقرير أصدرته وزارة الصحة، مؤخرا، معطيات مرعبة عن المشاكل الصحية التي يعاني منها السكان الذين يسكنون قرب الكسارة مثل ضيق التنفس والربو ومشاكل بالعيون نتيجة الغبار الناجم عنها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018