فحماوي لـ"عرب 48": خط الكهرباء لن يمر من أراضي الروحة

فحماوي لـ"عرب 48": خط الكهرباء لن يمر من أراضي الروحة
مسيرة لأراضي الروحة، من الأرشيف (عرب 48)

تواصل اللجنة الشعبية للدفاع عن أراضي الروحة، احتجاجاتها ضد مد خط الكهرباء من أراضي الروحة في وادي عارة، والذي من شأنه إلحاق ضرر بالغ بالأراضي الخاصة.

ونظمت اللجنة الشعبية سلسلة من الفعاليات الاحتجاجية لمنع إقامة هذا المشروع، ومنها تنظيم جولة ميدانية في المنطقة شاركت بالدعوة إليها لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في أراضي الـ48 والأطر واللجان المحلية.

وتنطلق الجولة بعد ظهر السبت القادم، من حي عين إبراهيم في مدينة أم الفحم، باتجاه اراضي الروحة، بحيث تختتم بعقد اجتماع للتباحث وإقرار الخطوات اللاحقة.

وفي حديثه لـ"عرب 48"، قال رئيس اللجنة الشعبية، المهندس سليمان فحماوي، إن "موقفنا ثابت في معارضة هذا المشروع الذي سيلحق ضررًا بالغًا لأكثر من 400 مالك أرض في وادي عارة".

وشدد فحماوي على الأضرار الكبيرة لهذا الخط الذي يمتد مسافة 8 كيلومترات بعرض 100 متر من أراضي الروحة. وأشار إلى أن هذه الأضرار لن تقتصر على أراضي الروحة حصرًا، بل سيمر هذا الخط من أراضي بعض البلدات العربية شمالا.

وحول مقترحات البديلة قال: "قدمنا اقتراحًا بنقله لمكان آخر، إلا أن وزارة الأمن ادعت أنه يضر بمعسكر الجيش القريب، علما بأن شركة الكهرباء أكدت أنه لا يضر المعسكر".

وأضاف أنه "قدمنا اقتراحًا آخر، وهو أن يتم تنفيذ المشروع تحت الأرض، إلا أنهم ادعوا أن خطًا تحت الأرض مكلف جدا، في الوقت الذي يقدمون به ميزانيات بالملايين للمشاريع الاستيطانية".

وخلص فحماوي إلى القول: "إننا سنواصل بكل الطرق المتاحة لمنع تنفيذ هذا المشروع الذي يهدد آخر ما تبقى من الأرض الخاصة، وسنقرر بالاجتماع الذي سيعقد يوم السبت لقادم الخطوات الاحتجاجية اللازمة وإيجاد البديل".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018