إلقاء قنابل في كفر ياسيف وإطلاق نار بساجور

إلقاء قنابل في كفر ياسيف وإطلاق نار بساجور
(توضيحية)

ألقى جناة قنابل على منزل رئيس مجلس محلي كفر ياسيف، عوني توما، دون وقوع إصابات بعد منتصف الليلة الماضية.

وفتحت الشرطة ملفا للتحقيق في ملابسات الجريمة، فيما لم تعرف الخلفية لغاي الآن.

وفي حادث آخر، أطلق جناة عيارات نارية تجاه منزل مواطن (53 عاما) في قرية ساجور، فجر اليوم الأحد، ولم يبلغ عن وقوع إصابات، وألحق أضرارا بالمنزل ولا تزال الخلفية غير معروفة، فيما تحقق الشرطة في ملابسات الجريمة.

وساد التذمر والغضب في كفر ياسيف وساجور إثر انتشار الخبرين، ودعا الأهالي الشرطة إلى القيام بعملها بشكل جدي ومحاربة العنف والجريمة وقطع دابرها في البلدات العربية.