لا حلول بملف الحج والعمرة ووفد من الداخل يزور الأردن

لا حلول بملف الحج والعمرة ووفد من الداخل يزور الأردن
عبد الرحمن: لم تسفر المفاوضات بين السعودية والأردن عن حلول (عرب 48)

وصل وفد ممثّل للجنة التنسيق لشؤون الحج والعمرة لحجاج 48، اليوم الأحد، إلى الأردن، وذلك للتباحث في ملف الحج والعمرة والشروط التي تضعها السلطات السعودية على فلسطينيي 48.

وقررت السعودية رفع الوصاية الأردنية عن ترتيب وتنظيم رحلات الحج والعمرة لفلسطينيي 48 بسبب جواز السفر الأردني المؤقت وعدم حيازتهم لرقم وطني أردني دائم، ما يعني أنه لو تم العمل بهذا القرار، فإن فلسطينيي الداخل سيُحرَمون من العمرات والحج؛ بدءًا من الموسم المقبل.

وضم الوفد الذي وصل صباح اليوم، العاصمة الأردنية عمان، كل من: رئيس لجنة المراقبة في جمعية الحج والعمرة، الشيخ هاشم عبد الرحمن، ورئيس لجنة التنسيق لشؤون الحج والعمرة، سليم شلاعطة، ومدير مكتب الجنوب في لجنة الحج والعمرة، عبد العزيز النباري، والناطق بلسان لجنة التنسيق للحج والعمرة، الحاج عبد الرحيم فقرا.

واجتمع الوفد عصر اليوم، بمندوبين عن وزارة الأوقاف الأردنية ومديرية الحج ومديرية العمرة في الوزارة، واتضح من خلال الاجتماع بمدير مديرية الحج، مجدي القطوف، ومدير العمرة يوسف القضاة، ومدير الحج، يوسف الشلبي، أنه لا جديد إلى الآن في ملف رحلات العمرة والحج للموسم المقبل.

ووفقا للمعلومات المتوفرة، فإنه لم يتم التوصل لغاية الآن إلى حلول مع السلطات السعودية، علما أن وفد وزارة الأوقاف الأردنية الذي كان من المفترض أن يسافر إلى الرياض في الأسبوع الماضي لبحث الملف أجل زيارته دون الإفصاح عن الأسباب.

وقال رئيس لجنة المراقبة في جمعية الحج والعمرة، الشيخ هاشم عبد الرحمن، لـ"عرب 48" إنه "وصل وفد عن لجنة التنسيق لشؤون الحج والعمرة لمسلمي 48، اليوم الأحد، إلى العاصمة الأردنية عمان وشرع بمباحثات مع الجانب الأردني بكل ما يتعلق في الشروط التي حددتها السعودية بعدم السماح للمعتمرين والحجاج من فلسطينيي 48، من دخول أراضيها لتأدية العمرة ومناسك الحج العام المقبل، بسبب الدخول للسعودية عبر الجواز الأردني المؤقت ودون أن يكون بحوزتهم رقم وطني أردني".

وأكد عبد الرحمن أنه "لا جديد في هذا الملف، حيث لم تسفر المفاوضات بين السلطات السعودية والجانب الأردني عن حلول لغاية الآن، علما أن وفد لجنة الحج والعمرة من الداخل، سيلتقي صباح غد الإثنين، وزير الأوقاف الأردني الدكتور عبد الناصر أبو البصل".

وأوضح أن "الهدف من زيارة الوفد للأردن، هو استكمال المفاوضات والاطلاع على آخر المستجدات والجهود التي يقوم بها الأردن قبالة السعودية للإبقاء على الوضع بكل ما يتعلق في تسفير حافلات الحجاج والمعتمرين من الداخل بموجب ما يتم العمل به منذ العام 1978، والإبقاء على الوصاية الأردنية على فلسطينيي 48 بالحج والعمرة".

يذكر أن السعودية امتنعت خلال موسم الحج الأخير عن استقبال الحجاج والمعتمرين من حملة الجواز الأردني المؤقت بحجة عدم وجود رقم وطني أردني، حيث كان هذا الإجراء يشمل الحجاج من فلسطينيي 48، بيد أن تدخل السلطات الأردنية منعت تنفيذه في موسم الحج الأخير.

وتواصلت المشكلة بعد موسم الحج الأخير وفي موسم العمرة والتسجيل لعمرات الخريف، وذلك لعدم وجود رقم وطني على الجوازات، حيث من المفترض أن تطلق أولى رحلات العمرة بتاريخ 16.12.2018.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية