النائب عودة يرافق عباس ويلتقي البابا

النائب عودة يرافق عباس ويلتقي البابا

التقى رئيس القائمة المشتركة، النائب أيمن عودة،  اليوم الإثنين، البابا فرنسيس، حيث انضم عودة إلى الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، لسلسلة لقاءات في الفاتيكان وإيطاليا.

وقال النائب عودة: حملت معي حجريْن من قريتيْ إقرث وكفر برعم المهجرتين، ورسالة مفصلة حول الكثير من القضايا التي تهمنا كشعب".

وأضاف عودة أن "البابا فرنسيس يتميّز بحسّ شعبي حقيقي، ونلمس دومًا اهتمامه الصادق بالمستضعفين وبعدّة قضايا اجتماعية. أرى بقداسته عنوانًا أخلاقيًّا داعمًا لقضايانا"، على حد قوله.

في المقابل، جددت الفاتيكان، بحسب "أسوشيتد برس"، تأكيد دعوتها القديمة لحل الدولتين للصراع الفلسطيني- الإسرائيلي في أعقاب زيارة قام بها الرئيس محمود عباس.

والتقى عباس البابا فرانسيس لمدة عشرين دقيقة، اليوم الإثنين، وبعدها وزير خارجية الفاتيكان، المونسينيور بول غالاغر.

وقالت الفاتيكان إن المحادثات ركزت على جهود استئناف عملية السلام "والوصول إلى حل الدولتين أملا في تجديد الالتزام من جانب المجتمع الدولي للوفاء بتطلعات الشعبين المشروعة".

وذكرت الفاتيكان في بيان أن القدس يجب أن تظل مدينة مقدسة للمسيحيين والمسلمين واليهود.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص