أبو رحمون تقترح خطة شاملة لسد الفجوات الرقميّة 

 أبو رحمون تقترح خطة شاملة لسد الفجوات الرقميّة 
النائبة نيفين أبو رحمون

طرحت النائبة عن التجمع الوطني الديمقراطي في القائمة المشتركة، نيفين أبو رحمون، أمام الهيئة العامّة للكنيست، اليوم الأربعاء، قضية الفجوات الرقمية التي يعاني منها المجتمع العربي، وقدّمت خطة شاملة لسدّ هذه الفجوات.

وشددت أبو رحمون في كلمتها، على أنّ الفجوات الرقمية "تمنع عن المجتمع العربي أفضليات كثيرة لشبكة الإنترنت ما يضر بإمكانيات النمو الاقتصادي ويكرس الفجوات الاجتماعية الاقتصادية القائمة بيننا وبين المجتمع اليهودي".

وشرحت عن الفجوات الرقمية وتأثيراتها السلبية على مستوى الحياة وجودتها، مقدمة معطيات تثبت وجود هذه الفجوات، من تقرير "اتحاد الإنترنت الإسرائيليّ"، المعتمد على بحث د. أسماء غنايم، والذي أكّد مثلا، وجود فجوات واضحة في منالية الإنترنت للاستخدام الوظائفي من خلال الحاسوب (تعبئة استمارات، دفع فواتير، حجز أدوار، استخدامات عملية)، بخلاف الاستخدام الاجتماعيّ من خلال الهاتف.

ويشير التقرير إلى أن ثلث المجتمع العربي يقوم بالاستخدام الوظائفي مقابل ثلثين في المجتمع اليهودي. هذه الفجوة مصدرها سوء البنى التحتية وعدم إتاحة الخدمات الحكومية والبلدية بشكل مناسب وفعال للمجتمع العربي.

واقترحت أبو رحمون خطة شاملة لسد الفجوات الرقمية، من خلال إقامة "شعبة مجتمع عربي رقمي تكون مسؤولة عن: إنشاء بنى تحتية متطورة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في البلدات العربية، ةرقمنة كاملة وجذرية لكل الخدمات الحكومية والبلدية وإتاحتها بشكل ملائم للمجتمع العربي، وتخصيص موارد للتنوير الرقمي، وموارد لتشجيع الريادة الرقمية في المجتمع العربي".

وقررت الهيئة نقل الخطة المقترحة للنقاش الموسع في لجنة العلوم والتكنولوجيا.