القدس: إدانة شرطي بالاعتداء على 3 عمال فلسطينيين

القدس: إدانة شرطي بالاعتداء على 3 عمال فلسطينيين
(توضيحية)

أدانت محكمة الصلح في الناصرة أمس، الأحد، عنصرا من المجتمع العربي في الشرطة الإسرائيلية، بتهمة الاعتداء على 3 عمال فلسطينيين في ورشة بناء في حي "بسغات زئيف" في القدس، وذلك أثناء بحثه عن عمال فلسطينيين دخلوا إلى البلاد للعمل بدون تصاريح.

وبحسب ملف القضية، فإن الشرطي عندما لاحظ وجود العمال الذين حاولوا الفرار من المكان، قام بمطاردتهم ومع نهاية المطاردة قام باعتقالهم وأخذهم باتّجاه دورية الشرطة، وجعلهم يجلسون على ركبهم، وكبّل أياديهم وكان يصرخ عليهم وضرب رؤوسهم، كما صفع اثنين منهم وحاول ركل الآخر.

وجاء في قرار الإدانة أنه "من الواضح أن المتهم كان صاحب قوة استعملها وهو ضابط في الشرطة الإسرائيلية، وكان يرتدي الزي العسكري، وتسلح بسلاح طويل ومسدس، وقام بتكبيل 3 معتقلين، اثنين منهما بدون تصاريح لدخول البلاد، وضربهم على رؤوسهم، وأجلسهم على الأرض وهو يضع يده على أكتافهم، وقام بضربهم ثانية".

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة