قلنسوة: الإفراج عن شابين اعتقلا في المظاهرة المناهضة للهدم

قلنسوة: الإفراج عن شابين اعتقلا في المظاهرة المناهضة للهدم
بعد الإفراج

أفرجت الشرطة الإسرائيليّة، اليوم، الجمعة، عن الناشطين الشقيقين حسام ووئام بلعوم من الطيبة، بعد اعتقالهما في مظاهرة قلنسوة ضد الهدم في وقت سابق اليوم.

وشهدت قلنسوة، اليوم، تظاهرة حاشدة احتجاجا على سياسة الهدم والتشريد التي تتّبعها السلطات الإسرائيلية بحق المواطنين العرب في الداخل الفلسطيني، بحجة "البناء غير المرخص".

وانطلقت المظاهرة من المدخل الشرقي لمدينة قلنسوة وجابت الشارع الرئيسي، وصولا إلى منطقة البيوت المهددة بالهدم.

وردد المشاركون الهتافات المنددة بسياسة هدم البيوت، داعين كافة السكان الالتحام خلف القوى الوطنية للمشاركة في الخطوات الاحتجاجية،ورفعوا شعارات عبروا من خلالها عن رفضهم لسياسات الحكومة الإسرائيلية بالتضييق والهدم والتشريد منها: "لن نسمح بهدم البيوت"، "سنحمي البيوت بأجسادنا وأرواحنا"، "هدم بيت = هدم عائلة"، "هدم البيوت العربية لن يمر"، "هدم البيوت سياسة ظالمة"، "سنبقى وسترحلون مهما هدمتم"، وغيرها من الشعارات.

وتأتي المظاهرة ضمن سلسلة احتجاجات أقرتها القوى الوطنية والحراك الشبابي في مدينة قلنسوة، وذلك تصديا لسياسة هدم البيوت، التي تهدد عشرات المنازل في قلنسوة.

وعلى الرغم من أمر تجميد الهدم المؤقت لمدة أسبوع واحد الذي استصدره أصحاب البيوت المهددة بالهدم إلى حين البت بالقضية في تاريخ 10.02.2019 استمرت القوى الوطنية بالتظاهر والاحتجاج، مطالبة بجلول جذرية.