الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم
(عرب 48)

تظاهر العشرات من أهالي قلنسوة، اليوم، الإثنين، على المدخل الرئيسي للبلدة، احتجاجًا على سياسة الهدم التي تتهدد عددًا من بيوت المدينة بالهدم الفوري.

وردد المشاركون بالوقفة الاحتجاجية الهتافات المنددة بسياسة هدم البيوت، داعين كافة السكان الالتحام خلف القوى الوطنية للمشاركة في الخطوات الاحتجاجية.

وأغلق المتظاهرون الشارع الرئيسي الذي يؤدي إلى قلنسوة، للتعبير عن احتجاجهم، ما أدى إلى مناوشات مع الشرطة اعتقل على إثرها أشرف أبو علي، صاحب أحد البيوت المهددة بالهدم، بعد الاعتداء عليه.

ورفعوا شعارات عبروا من خلالها عن رفضهم لسياسات الحكومة الإسرائيلية بالتضييق والهدم والتشريد منها: "لن نسمح بهدم البيوت"، "سنحمي البيوت بأجسادنا وأرواحنا"، "هدم بيت = هدم عائلة"، "هدم البيوت العربية لن يمر"، "هدم البيوت سياسة ظالمة"، "سنبقى وسترحلون مهما هدمتم"، وغيرها من الشعارات.

وتأتي التظاهرة تحت شعار "لا للتهاون حتى إيجاد حل جذري للبيوت"، وذلك ضمن حملتهم الاحتجاجية ضد ساسة الهدم والتشريد، والتي تتضمن سلسلة من الخطوات الاحتجاجية التي أقرت منذ شهر وتشمل فعاليات تنظم في المدينة من خلال وقفات احتجاجية، وتظاهرة قطرية ونصب خيمة اعتصام.

ويتهدد شبح الهدم ثلاثة بيوت بالهدم الفوري،وهي منزل عائلة محمد عودة، وإسماعيل واوية، وعبد الحكيم حمودة.

وحصل أصحاب البيوت المهددة نهاية الأسبوع المنصرم، على تجميد لمدة عشرة أيام، حتى الرابع من آذار/ مارس المقبل، حيث تنعقد جلسة في المحكمة للبت بالقرار بخصوص أوامر الهدم

ورفع المتظاهرون لافتات منددة بسياسة الهدم مطالبين المسؤولين بإيجاد حل جذري للقضية.



الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم

الاحتجاجات تتواصل في قلنسوة ضد سياسة الهدم