النائبة يزبك تطالب "دافيد يلين" بإلغاء إبعاد الطلاب العرب

النائبة يزبك تطالب "دافيد يلين" بإلغاء إبعاد الطلاب العرب
النائبة هبة يزبك (تصوير "عرب 48")

طالبت النائبة هبة يزبك (تحالف الموّحدة والتجمع) إدارة كلية "دافيد يلين" في القدس بالعمل الفوري لوقف الملاحقات ضد الطلاب العرب في الكلية وإلغاء قرار لجنة الطاعة المجحف بحق خمسة طلاب عرب والذي بموجبه أقر فصلهم لعدة شهور عن التعليم، إضافة إلى عقوبات أخرى، وذلك على خلفية كتابة بعض الطالبات عبارة "رمضان كريم" على إحدى لوحات الإعلانات داخل الكلية.

وأشارت يزبك في رسالتها إلى أن "قرار لجنة الطاعة خاضع للأجواء العنصرية والتحريضية من قبل الطلاب اليمينيين ضد الطلاب العرب".

وأوضحت أن الطلاب خلال حديثهم معها أكدوا أنه تم التعرض لهم وملاحقتهم من قبل الطلاب اليمينيين في الكلية، وقد تم نشر صورهم على مواقع التواصل الاجتماعي، وبث أجواء عنصرية ضدهم والمطالبة بفصلهم التام من الكلية، وعلى ما يبدو، فإن إدارة الجامعة قد خضعت لهذه الأجواء التحريضية.

هذا، وتواصلت يزبك مع رئيس الكلية، بروفيسور يوسف فروست، وطالبته بالتدخل الفوري من أجل وقف الأجواء التحريضية ضد الطلاب ومن أجل العدول عن القرارات العقابية بحقهم.

وقالت إن رئيس الكلية أكد على حق الطلاب بالاستئناف على القرار، كما ستعقد جلسة خاصة بينهما خلال الأيام القريبة من أجل الوصول لحل يضمن إلغاء القرارات العقابية، وبالمقابل المطالبة بمعاقبة الطلاب اليمنيين المحرضيّن وضمان أجواء طبيعية للطلاب العرب داخل الكلية.

هذا، وحيّت النائبة يزبك في بيانها نضال الطلاب العرب واحتجاجهم الجماعي ضد الكلية وقرارها ومساندتهم للطلاب الذين تم عقابهم، وشددت على أهمية التصدي الجماعي من قبل الطلاب للسياسة المتبعة في الكلية ضدهم.