"المشتركة" تطالب مندلبليت بتحقيق فوري حول "تعذيب العربيد"

"المشتركة" تطالب مندلبليت بتحقيق فوري حول "تعذيب العربيد"
مسيرة برام الله دعما للأسرى المتهمين بعضوية خلية "عين بوبين" (مواقع التواصل)

أبرقت القائمة المشتركة، رسالة مستعجلة للمستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، للمطالبة بفتح تحقيق عاجل وفوري حول ما تعرض له الأسير سامر العربيد، من تعذيب خلال تحقيقات جهاز الأمن العام "الشاباك".

وذكرت "المشتركة" في بيان صدر عنها ووصل "عرب 48"، أنها أبرقت رسالة إلى مندلبليت "مطالبين إياه بفتح تحقيق عاجل وفوري حول ما تعرض له العربيد من تعذيب، خلال التحقيق معه في الشاباك، وذلك بعد أن تم اعتقاله على يد الجيش من مكان عمله بالقرب من رام الله".

يشار إلى أنه تم اعتقال العربيد يوم الأربعاء الماضي، وهو يتمتع بصحة جيدة، وخلال التحقيق تعرض للتعذيب والتنكيل بطريقة وحشية حتى تم نقله إلى المستشفى بحالة خطيرة جدًا وهو فاقد للوعي. 

وبحسب البيان، "طالب أعضاء القائمة المشتركة، المستشار القضائي للحكومة، بفحص ما ورد حول أن الشاباك تلقى تصريح من وزارة القضاء بأن يتم استخدام القوة والتعذيب بطرق غير شرعية بحق العربيد".

وأكد نواب القائمة المشتركة، وفق ما جاء في البيان، أن "تعامل الشاباك وخاصة وزارة القضاء في هذه القضية، هو بمثابة تخطي جميع الخطوط الحمراء وتجاوز للقانون، ويجب وضع حد فوري لهذه السياسة بكل ما يخص التحقيقات، والحفاظ  على حقوق المعتقلين بداية من التحقيقات مرورًا بالاعتقالات الإدارية وحقوق الأسير".

وأوضحت "المشتركة" في ختام بيانها أنها "طالبت من المستشار القضائي فتح تحقيق فوري مع كل المتورطين في تعذيب والتنكيل بحق أي معتقل أثناء التحقيق معه، وتقديمهم للمحاكمة".

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"