إلغاء إضراب السلطات المحلية

إلغاء إضراب السلطات المحلية

أعلن مركز الحكم المحلي، اليوم الأربعاء، عن إلغاء الإضراب في السلطات المحلية الذي كان يفترض أن يبدأ غدا، الخميس. وقال في بيان إن إلغاء الإضراب جاء "في أعقاب التوصل إلى تفاهمات مع الوزارات والحصول على مجمل الميزانيات المطلوبة لخدمات التعليم، الرفاه، بناء مؤسسات تعليمية، منح مالية للسلطات المحلية الضعيفة وغير ذلك".

وقال رئيس مركز الحكم المحلي، حاييم بيبس، إن "الميزانيات التي حصّلناها منعت انهيار السلطات المحلية وستسمح لسلطات محلية في أطراف البلاد، الوسط العربي وشمال البلاد بتقديم أفضل الخدمات للسكان".  

وقالت وزارة الداخلية إن الوزير أرييه درعي أوعز لمدير عام الوزارة، مردخاي كوهين، اليوم، ببلورة خطة لحل مسألة منح التوازن للسلطات المحلية للعام 2020. وتم الاتفاق خلال اجتماع عٌد في مكتب القائم بأعمال مدير عام مكتب رئيس الحكومة، رونين بيرتس، على أن تعلن وزارة الداخلية، خلال عشرة أيام، عن منح توازن للعام 2020، استنادا إلى ميزانية بمبلغ ثلاثة مليارات شيكل تقريبا.

وكان مركز الحكم المحلي، الذي يمثل كافة السلطات المحلية في البلاد، أعلن عن إضراب في السلطات المحلية، في حال لم تحول الحكومة ميزانيات لخطط التزمت بها ولخدمات أساسية تُمنح للسكان. وشملت مطالب السلطات المحلية الحصول على ميزانيات لتمويل مشاريع، بينها بناء مؤسسات تعليمية وخطة دورة لكل ولد ومنح توازن للسلطات المحلية الضعيفة وخطة لتحصين مبان في شمال البلاد.