قلنسوة: تواصل الاحتجاج الرافض لإخطارات الهدم بالبلدات العربية

قلنسوة: تواصل الاحتجاج الرافض لإخطارات الهدم بالبلدات العربية
جانب من التظاهرة عند رأس عامر (عرب 48)

شارك العشرات من أهالي قلنسوة والمنطقة بعد عصر اليوم السبت، في الوقفة الاحتجاجية على مفرق رأس عامر بين الطيرة والطيبة، رفضا لإخطارات الهدم وامتناع لجان التنظيم والبناء توسيع مسطحات البناء في البلدات العربية، ويأتي ذلك، استمرارا للخطوات الاحتجاجية ضد سياسة الهدم.

ورفع المتظاهرون لافتات منددة بسياسة السلطات الإسرائيلية بالتضييق على المواطنين العرب بالمسكن، وهدم البيوت، والمماطلة في المصادقة على الخرائط الهيكلية والخرائط التفصيلية للتجمعات السكنية العربية.

وأتت هذه التظاهرة استمرارا للخطوات الاحتجاجية التي أقرتها اللجنة الشعبية في قلنسوة قبل أسبوعين، تخللت نصب خيمة اعتصام وتظاهرات احتجاجية دورية ضد سياسة الهدم في المدينة.

ويهدد خطر الهدم نحو 25 منزلا في الحي الشرقي بقلنسوة، إذ أرسلت السلطات مؤخرا أوامر استعداء لأصحاب البيوت تمهيدا لإرسال أوامر هدم.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة


قلنسوة: تواصل الاحتجاج الرافض لإخطارات الهدم بالبلدات العربية

قلنسوة: تواصل الاحتجاج الرافض لإخطارات الهدم بالبلدات العربية

قلنسوة: تواصل الاحتجاج الرافض لإخطارات الهدم بالبلدات العربية

قلنسوة: تواصل الاحتجاج الرافض لإخطارات الهدم بالبلدات العربية