المغار: مصرع الفتى خزام شباط إثر انقلاب دبّاب

المغار: مصرع الفتى خزام شباط إثر انقلاب دبّاب
ضحية الحادث خزام رايق شباط

لقي الفتى خزام رايق شباط (17 عاما)، عند منتصف الليل، مصرعه متأثرا بجراحه الخطيرة، إثر انقلاب دباب (تراكتورون) في بلدة المغار.

وكان الفتى شباط قد نقل بواسطة مروحية في ساعات الليل المتأخرة، وهو في حالة خطيرة جدا إلى مستشفى رمبام في حيفا للعلاج، وعمل الطاقم الطبي على إسعافه وعلاجه سعيا لإنقاذ حياته، بيد أنه أقر وفاته.

وبلغت إدارة المستشفى الشرطة التي شرعت التحقيق في ملابسات انقلاب الدباب والحادث الذي أدى إلى وفاة الفتى شباط.

ضحية الحادث خزام رايق شباط

ووفقا لبيان صادر عن الشرطة، فإنها تلقت بلاغا في ساعات الليل المتأخرة، عن حادث ذاتي بانقلاب (تراكتورون)، إذ أصيب فتى بجروح بالغة الخطورة، وأبلغ فجر اليوم الأربعاء، عن وفاة الفتى الجريح في المستشفى بعد محاولات إنقاذ حياته.

وسادت أجواء من الحزن والألم في المغار بعد انتشار نبأ وفاة الفتى شباط، وتوافد عدد من أهالي القرية والمنطقة إلى منزل العائلة لمواساتها والوقوف إلى جانبها في مصيبتها الجلل بمصرع ابنها.

على ذلك، أظهرت، معطيات مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد في البلاد، أن 123 طفلا وفتى لقوا مصارعهم في الحوادث المختلفة خلال العام 2019.

وجاء في تقرير المؤسسة أن 62 طفلا وفتى لقوا مصارعهم في حوادث الطرق خلال العام 2019.