الطيرة: إسقاط شبهة إطلاق النار على دورية الشرطة للمعتقلين

الطيرة: إسقاط شبهة إطلاق النار على دورية الشرطة للمعتقلين

ألغت محكمة الصلح في ريشون لتسيون، اليوم الثلاثاء، بند شبهة إطلاق النار للمعتقلين على دورية الشرطة في مدينة الطيرة الأسبوع الماضي ما أسفر عن إصابة شرطيين بجروح خطيرة وطفيفة.

وأبطلت اليوم شبهة إطلاق النار على دورية الشرطة، في لائحة الاتهام التي قُدمت ضد المشتبهين، بسبب ضعف الأدلة التي تملكها الشرطة ضدهما، في حين مددت اعتقال مشتبه حتى يوم الجمعة القادم، والمشتبه الآخر حتى يوم غد، ولكن بشبهة حيازة السلاح فقط.

ويبقى ملف إطلاق النار على دورية الشرطة، وإصابة شرطيين، دون معتقلين. وكانت الشرطة اعتقلت ستة مشتبهين بعد حادثة إطلاق النار بساعات قليلة، بشبهة ضلوعهم بعملية إطلاق النار، من بينهم 3 نساء، وجميعهم من عائلة واحدة.

وفي وقت سابق مددت المحكمة اعتقال مشتبهين فيما سرحت أربعة منهم بشروط مقيدة، الحبس المنزلي والكفالة المالية.

وفي وقت سابق قال المحامي الموكل للدفاع عن المعتقلين، إيهاب جلجولي، في حديث لـ"عرب 48" إن موكليه "اعتُقلوا عن طريق الخطأ، لأنهم كانوا في الوقت والمكان غير المناسبين، موضحًا أنهم "اعتقلوا لأنهم كانوا بالقرب من السيارة التي كانت تطاردها الشرطة.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"