خربة الوطن: صلاة جمعة حاشدة واستمرار الفعاليات النضالية

خربة الوطن: صلاة جمعة حاشدة واستمرار الفعاليات النضالية
من الصلاة (عرب ٤٨)

شارك العشرات في صلاة جمعة حاشدة في الخيمة الاحتجاجية في قرية خربة الوطن مسلوبة الاعتراف في النقب، اليوم، احتجاجًا على مخطّط السلطات الإسرائيليّة مصادرة أراضي القرية وتهجير أهاليها.

وأم المصلّين الشيخ أحمد أبو عجوة في مدينة يافا، وشدّد في خطبته على "المصير العربي الواحد وأهمية حماية الأرض العربية والأوقاف الدينية من مقبرة ’الإسعاف’ وحتى النقب وفي كل الأرض العربية".

وشدّد أبو عجوة على أهمية الوقوف في وجه المخططات السلطوية للسلب وتصعيد النضال على كل الأصعدة، ميدانيًا وبرلمانيًا وقضائيًا حتى استنفادها، وحثّ على الصمود في الأرض.

من الصلاة (عرب ٤٨)
من الصلاة (عرب ٤٨)

وبعد الصلاة، ألقى النائب عن التجمّع الوطني الديمقراطي في القائمة المشتركة، سامي أبو شحادة، وشدّد على أساسية معركة النقب وأهمية التصدي لأطماع السلطات، وأشاد بتجربة إسقاط مخطط برافر الاقتلاعي وذكّر بأهمية الوحدة النضالية في النقب والجليل والمركز وكامل التراب الفلسطيني.

وطالبت اللجنة المحلية الأهالي باستمرار الحضور إلى خيمة الصمود في قرية خربة الوطن مسلوبة الاعتراف، وترقب نشاطات نضالية قادمة.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ