وقفة احتجاجية على سياسة الهدم في الطيرة

وقفة احتجاجية على سياسة الهدم في الطيرة
جانب من الوقفة الاحتجاجية (عرب 48)

شارك العشرات من أهالي الطيرة، اليوم الأحد، في وقفة احتجاجيّة على سياسة الهدم التي تهدد عددًا من البيوت والمباني في المدينة، من بينها قاعة "الرغدان" للأفراح، التي نُظِّمَت التظاهرةُ أمامها.

وتأتي التظاهرة بعد ازدياد حالات الهدم في الطيرة، وازدياد إخطارات الهدم التي أُرسلت في الشهر الأخير لعددٍ من أصحاب المباني والبيوت، ولا سيّما قاعة الرغدان التي باءت جميع محاولة أصحابها بالفشل في تجميد الهدم بشكل نهائي، رغم أن المحكمة المركزية في اللد، كانت قد أصدرت أمرا يقضي بتجميد مؤقت لأمر الهدم الصادر بحق القاعة، بادعاء البناء دون ترخيص.

جانب من الوقفة الاحتجاجية (عرب 48)

وأفاد مشاركون في التظاهرة بأنه من المتوقع أن تهدم السلطات، القاعة، في أيّة لحظة.

ورفع المتظاهرون لافتات منددة بسياسة الهدم، وبرز من بين الشعارات؛ "لا لهدم مصالحنا"، و"لا لهدم البيوت".

أحد المشاركين في الوقفة الاحتجاجية

وقال نائب رئيس بلدية الطيرة، سامح عراقي، إن "البلدية قدمت اعتراضاتها على قرارات الحكومة، ولا تزال هناك مساع قضائية وتخطيطية تنظيمية".

وذكر عراقي أن "الموضوع سياسي بامتياز. هناك من يعتقد أن هناك حلولا سحرية، لكن كل القوانين التي تُسن تأتي من أجل ترحيلنا، والحكومة هي صاحبة القرار في إشغالنا في قضايا داخلية، يجب أن نوجه أصابع الاتهام للجهة الصحيحة".

وأضاف عراقي: "أهم وسيلة لدينا الآن هو المسار الجماهيري، جنبا إلى المسار التخطيطي والسياسي والقضائي، والتواجد أمام القاعة، بذلك يمكن أن يُمنع الهدم".

جانب من الوقفة الاحتجاجية (عرب 48)

بدوره، قال عضو الكنيست، والنائب في القائمة المشتركة، وليد طه، إن "ما يجري واضح جدا، من سياسة ممنهجة؛ إذ أن كل مشروع قطري تقوم به وتُشرف عليه الحكومة يجب أن يدفع ثمنه المواطن العربي، على حساب أراضيه".

مشاركون في الوقفة الاحتجاجية

وتابع: "إن الكثير من المساعي تجري من أجل تعديل قانون ’كمينتس’ من قبل أعضاء المشتركة، ولا يزال الموضوع على الطاولة، ولكن في الوقت الحالي، التواجد أمام القاعة هو ما يمكنه منع الهدم".

يُذكر أن السلطات الإسرائيلية تصر على هدم قاعة "الرغدان"، رغم امتلاك أصحابها أمرا يتيح لهم استعمال القاعة لغاية 3 أعوام.

(عرب 48)

وكانت اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء، في الأيام الأخيرة، قد سلمت أصحاب القاعة، أمر الهدم الفوري، مع إلغاء أمر استخدام القاعة الذي تلقوه من البلدية قبل عام، لمدة 3 أعوام، والذي يتيح لهم العمل بالقاعة.

مشاركون في الوقفة الاحتجاجية

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ