قلنسوة: الحراك الشبابي يفتح مسارا قضائيا ضد قرار البلدية التعاقد مع اتحاد مياه

قلنسوة: الحراك الشبابي يفتح مسارا قضائيا ضد قرار البلدية التعاقد مع اتحاد مياه
من الوقفة الاحتجاجية بقلنسوة، مؤخرا (أرشيف عرب 48)

فتح الحراك الشبابي في مدينة قلنسوة، مسارا قضائيا ضد البلدية في الأيام الأخيرة، حول نيتها التعاقد مع اتحاد مياه يدير مِلَفّ مياه المدينة.

وقام أعضاء الحراك بجمع تواقيع من سكان رافضين دخول تعاقد بلدية قلنسوة مع اتحاد مياه، من أجل تقديم دعوى تمثيلية ضد البلدية للعدول عن قرارِها.

كذلك أوكّل الحراك القضية لمحامٍ مختص في القضايا التمثيلية، وبعد جمع التواقيع ستُقدم الدعوى إلى المحكمة.

وقال عبد الرحيم عودة من الحراك الشبابي لـ"عرب 48" إنه "في حال فشلت الدعوى التمثيلية سيتوجه الحراك إلى المحكمة العليا، من أجل إلغاء قرار البلدية".

وأضاف أن "أهالي قلنسوة والقوى الشعبية في المدينة يرون أن البلدية تضرب بعرض الحائط مطالبهم وترى أن رفضهم لاتحاد المياه هباء منثورا، ولا تكترث حتى لمساءلة الأهالي في قرار مصيري كهذا".

هذا، وحاولنا في "عرب 48" الحصول على تعقيب بلدية قلنسوة، لكن لم يصلنا، وسننشره فور وروده إلينا.