الجولان: أهالي مجدل شمس يهبون للدفاع عن أراضيهم

الجولان: أهالي مجدل شمس يهبون للدفاع عن أراضيهم
من الجولان، صباح اليوم

هبّ أهالي مجدل شمس في هضبة الجولان العربي السوري المحتل إلى الدفاع عن أراضيهم، صباح اليوم الإثنين.

واحتشد الأهالي وتوجهوا إلى أراضيهم الزراعية إلا أن قوات من الشرطة الإسرائيلية منعتهم من ذلك.

ووُجهت دعوات إلى أهالي القرية بضرورة التواجد والثبات في أراضيهم للدفاع عنها ومنع سلبها.

وأطلقت نداءات من مركز الشام في مجدل شمس، الساعة السابعة من صباح اليوم، دعت "الأهالي وأصحاب النخوة للنزول إلى الأراضي لحمايتها والدفاع عنا".

وذكر شهود عيان أنه شوهدت على أطراف قرية مجدل شمس العديد من سيارات الشرطة الإسرائيلية والقوات الخاصة التابعة لها تتأهب لحدث ما، وقالوا إنه من المرجح أن يكون بَدْء العمل في مشروع إسرائيلي لنصب عنفات الرياح (طوربينات) لإنتاج الطاقة، والذي بدأت بتنفيذه إحدى الشركات جنوب قرية بقعاثا بهضبة الجولان، وهو مشروع سيتم إنجازه على الأراضي الزراعية لأهالي الجولان.

يذكر أن أهالي الجولان يرفضون المشروع الإسرائيلي لنصب عنفات الرياح (طوربينات) لإنتاج الطاقة على أراضيهم، الذي يشكل خطرا بيئيا ووجوديا للجولانيين ويلحق الضرر لنحو 3,600 دونم من بساتين التفاح والكرز، حسبما قال عدد من أهالي الجولان.

بودكاست عرب 48