باقة الغربية وجت تشيّعان ضحايا جريمتي إطلاق النار بالغضب والصدمة

باقة الغربية وجت تشيّعان ضحايا جريمتي إطلاق النار بالغضب والصدمة
من التشييع (عرب ٤٨)

شيّعت جماهير غفيرة في بلدتيّ جت وباقة الغربيّة مساء اليوم، الأحد، جثامين ثلاثة الشبان ضحايا جريمتي إطلاق النار مساء الجمعة.

وسادت مشاعر من الصدمة والحزن والغضب القريتين، خصوصًا مع انتشار تسجيل صوتي للدقائق القليلة التي فصلت بين إطلاق النار ومقتل الشقيقين أحمد ومحمّد شرقيّة في شارع 9.

وتُسمع في التسجيل الصوتي أصوات أحمد ومحمّد وهما يتشاهدان أثناء مكالمة صوتيّة مع طرف ثالث عبر الهاتف، وسط إطلاق كثيف يسمع في التسجيل الصوتي.

والضحايا هم أمير أبو حسين (25 عامًا) من مدينة باقة الغربية قتل في مصلحة تجارية له في المدينة، والشقيقان أحمد ومحمد شرقية قتلا على شارع ٩ بإطلاق رصاص.

وانطلقت الجنازة الأولى في مدينة باقة الغربية من ببت أبو حسين إلى جامع السراط للصلاة عليه، ومن ثم إلى المقبرة حيث ووري الثرى.

بينما انطلقت الجنازة الثانية للشقيقين أحمد ومحمد شرقية من بيتهما إلى المسجد للصلاة عليهما، ومن ثم إلى مقبرة جت.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص


باقة الغربية وجت تشيّعان ضحايا جريمتي إطلاق النار بالغضب والصدمة